أنجح وأفشل 5 أفلام أُعيد إنتاجها بشكلٍ جديد.. تعرف عليها

تم النشر: تم التحديث:
BATMAN CASION
OTHER

شهدت السنوات الأخيرة إعادة إنتاج العديد من الأفلام التي كانت قد أُنتجت سابقاً منذ عقود. وكان الهدف من هذا، إما فتح الباب أمام سلسلة ممتدة من الفيلم، أو لإنتاج نسخة جديدة من الفيلم الأصلي لكن بشكل.

وفي هذا الإطار، نجحت بعض الأفلام فيما فشلت أخرى. وفيما يلي نستعرض أكثر 5 أفلام ناجحة وفاشلة أعيد إنتاجها:


1- Batman Begins






يعتبر هذا الفيلم البداية الحقيقية لإعادة إنتاج الأفلام مرة أخرى، وعرض فيلم Batman Begins من إخراج كريستوفر نولان، في دور العرض في العام 2005، بعد فشل الجزء الأخير من سلسلة باتمان وهو Batman & Robin الذي عُرض سنة 1997، إذ لم يحقق نجاحاً يُذكر سواء على المستوى الفني أو الإيرادات.


2- Casino Royale






قد يظن البعض أن Casino Royale هو أول فيلم من سلسلة جيمس بوند يحمل هذا الاسم، إلا أن هناك جزءاً من السلسلة يحمل هذا الاسم أنتج في العام 1967 والذي كان يقوم ببطولته بيتر سلرز، إلا أن النسخة الجديدة من الفيلم تميزت بواقعية أكثر وأظهرت جانباً آخر من جيمس بوند، ألا وهو الجانب الإنساني منه.


3- Star Trek






مثل فيلم Star Trek: Nemesis الذي عرض في العام 2002 خيبة أمل كبيرة للمشاهدين، إلا أنه أعيد إنتاج السلسلة مرة أخرة سينمائياً، حيث عُرض فيلم Star Trek في العام 2009 بطقم ممثلين جدد غير الذين لعبوا نفس الأدوار سواءً في المسلسل أو الأفلام السابقة، وبالفعل حقق الفيلم نجاحاً كبيراً سواءً على المستوى الفني أو الإيرادات.


4- Man of Steel






بعد نجاح جزء Dark Knight من سلسلة أفلام Batman، اتجهت شركة “وارنر بروذرز” لإحياء سلسلة سوبر مان مرة أخرى، بعد سلسلة أفلام كان آخرها SUPERMAN RETURNS، التي لم تنجح في معظمها.

لكن استطاع Man of Steel تحقيق نجاح كبير، حيث بلغت إرادات الفيلم في أول أسبوع عرض نحو 116 مليون دولار، وتم استثمار هذا النجاح في إنتاج الفيلم الشهير Batman v Superman: Dawn of Justice.


5- Rise of the Planet of the Apes






قد يظن البعض أن النسخة الأولى من فيلم Planet of the Apes أنتجت في 2002، إلا أن هذا الفيلم قد سبقه أجزاء عدة، أنتج أولها في العام 1968.

في 2011 تم إطلاق نسخة جديدة من كوكب القرود تحت عنوان "Rise of the Planet of the Apes"، الذي حقق نجاحاً كبيراً في دور العرض، حيث بلغت الإرادات في أول أسبوع بالولايات المتحدة حوالي 177 مليون دولار، و481 مليون دولار حول العالم.


أسوأ 5 أفلام أعيد إنتاجها:



1- Conan the Barbarian






يعتبر هذا الفيلم أحد أفضل أفلام آرنولد شوارزنغر، ورغم نجاح الفيلم في ذلك الوقت وحتى الآن، تم إنتاج نسخة جديدة من الفيلم في العام 2012، التي وجدها العديد من النقاد الفنين فاشلة؛ نظراً لعدم تمتع بطل الفيلم جايسون موموا بنفس كاريزمة شوارزنغر.


2- The Wicker Man






أنتج الفيلم الأصلي سنة 1973، واعتبر من أفضل أفلام الرعب في تاريخ السينما، إلا أن النسخة الجديدة من الفيلم والتي أنتجت في 2006 ولعب فيها المممثل نيكولاس كيدج دور البطولة، لا يقارن مع النسخة القديمة سواء على مستوى التمثيل أو الإخراج.

وفي حين كانت النسخة القديمة معروفة النهاية الصادمة والأحداث المتوترة، فإن الفيلم الجديد تم أخذه على محمل السخرية، حتى أصبح مادة خصبة لـ “ميمز” على الإنترنت والشبكات الاجتماعية.


3- Godzilla






عرضت النسخة الأولى من فيلم Godzilla سنة 1954 التي كانت من إنتاج ياباني، وحقق حينها الفيلم نجاحاً كبيراً، وفي 2002 تم إعادة إنتاج الفيلم بشكل جديد، ورغم تحقيقه 380 مليون دولار في دور العرض حول العالم إلا أن الفيلم كان رديئاً على المستوى الفني.

في 2014، تم إنتاج نسخة جديدة من الفيلم لاقت ترحيباً من جانب النقاد الفنيين، وحقق الفيلم نجاحاً جيداً على موقع Rotten Tomatoes، حيث حقق قبولاً بنسبة 74%.


4- The Invasion






أنتجت النسخة الأولى من الفيلم في العام 1956، ثم أنتج مرة أخرى في 1978، وبالفعل نجحت النسختان في الاستحواذ على رضا المشاهدين، إلا أنه في العام 2007 تم إنتاج نسخة من الفيلم لكنها لم تترك انطباعاً حسناً سواءً عند الجمهور أو النقاد، وقد حاز الفيلم على 20% من رضا الجماهير على موقع Rotten Tomatoes.


5- The Amazing Spider-Man






حققت النسخة الأولى من فيلم SpiderMan نجاحاً كبيراً، وعندما أنتج فيلمان آخران ضمن سلسلة سبايدرمان حققا نجاحاً يُذكر أيضاً، إلا أنه في العام 2012 تم إنتاج نسخة جديدة للفيلم تحت عنوان The Amazing Spider-Man دون حاجة إلى ذلك رغم النجاح الباهر الذي حققه الجزء الأول، وحققت نسخة 2002 على موقع Rotten Tomatoes نحو 73%، فيما حقق الفيلم الذي أنتج عام 2012 حوالي 66%.