طلبات غريبة لرجل أعمال نزل بفندق للترفيه عن نفسه.. تخيل ما هي؟

تم النشر: تم التحديث:
SOCIAL MEDIA
Social Media

رفّه أحد رجال الأعمال عن نفسه أثناء إحدى رحلات العمل بالطلبات الغريبة التي طلبها من الفندق الذي يقيم فيه، وهي الطلبات التي نفذها الفندق بالفعل رغم غرابتها وسخافتها أحياناً.

ونشر أحد مستخدمي Imgur سلسلة من الصور المضحكة لهذه الطلبات، مُعلقاً عليها: "إحدى الطرق التي سلّى صديقي نفسه بها أثناء سفره للعمل، لقد استجاب الفندق لهذه الطلبات المضحكة والسخيفة".


طلبات غريبة


تضمنت هذه الطلبات صنع قلعة من الوسائد، بالإضافة لرسم الموظفين صورته معتمدين على مخيلتهم.

وقد ملأ رجل الأعمال، الأميركي على الأغلب، استمارة "الطلبات الإضافية" في الفندق بشتى الطلبات الغريبة والمبتكرة أثناء إقامته.

فكتب مرة: "يُرجى توفير صورة لكلب يرتدي زيّ قبطان سفينة ووضعها على فراشي، شكراً".

وبالفعل وضع الفندق على فراشه صورة لكلب ألماني صغير مرتدياً نظارات شمسية وزي قبطان.

بينما طلب في مرة أخرى من الموظفين استخدام مخيلتهم قائلاً: "يُرجى رسم صورة لما تعتقدون أنني قد أبدو عليه ووضعها على فراشي، سأقدر ذلك للغاية".

ليقوم موظفو الفندق برسم رجل برموش طويلة للغاية ولحية خفيفة محددة، بل وبتأطير الصورة قبل وضعها على الفراش.

وفي طلب مبتكر آخر، طلب رجل الأعمال "صوراً لألفونسو ريبيرو وجيرمي جاكسون، ووضعها على الفراش وكأن كل منهم ينظر للآخر".

وحقق الفندق أمنياته بوضع صور بالأبيض والأسود لكل منهم على فراشه، بحيث تقابل كل صورة الأخرى.

وفي طلب سخيف آخر، طلب رجل الأعمال بناء قلعة من الوسائد على فراشه.

كما طلب طباعة صورة للجدة ويندسلو من المسلسل الأميركي Family Matters.
وبالطبع وجد هذه الصورة على فراشه عند عودته.


نزلاء آخرون يقلدونه


دفع هذا المنشور نزلاء آخرين لمشاركة طلباتهم الغريبة أثناء إقامتهم في أحد الفنادق. حيث طلب أحد المستخدمين وجود 3 حبات حمراء من M&M على المنضدة بالإضافة لصورة من اللحم على السرير أثناء حجزه إحدى الغرف الفندقية. وأضاف أنه نسى الأمر بعد حوالي شهر، لكن موظفي الفندق حققوا طلبه بالضبط ما أسعده للغاية.

ولم يكن رجل الأعمال الضَّجِر هو الضيف الوحيد صاحب الطلبات الغريبة، فعلى سبيل المثال طلب أحد المعجبين بنيكولاس كيغ وضع العديد من صور الممثل في أنحاء غرفته أثناء الإقامة بها.

في البداية، وضع الموظفون صورة مؤطرة للنجم الهوليودي من أحد أفلامه على الفراش ومعها ملاحظة كُتب عليها: "أحلام سعيدة".

ثم طلب الضيف تعليق صورة أخرى لنيكولاس كيغ من فيلم Moonstruck على مرآة الحمام. لكن استجابة الموظفين لهذا الطلب كانت بطيئة بعض الشيء، كما أنهم نسوا توفير مناشف الحمام، لكن الصورة والمناشف وصلت في وقت لاحق مع رسالة اعتذار.

أما في النهاية فقد طلب الضيف وضع صورة للممثل من فيلم 8mm بجوار التلفزيون، وكان الموظفون سعداء بتلبية هذه النزوات.

من جهة أخرى استعاد أحد موظفي الفندق خبراته السابقة حين طُلِب منه وضع صورة مؤطرة بجانب الفراش لسترلينغ أرشر أحد أبطال الرسوم المتحركة الأميركية، بينما طلب ضيف آخر صورة للممثل كريستوفر والكن.

ليظهر موظفو الفندق مرة أخرى حسّ دعابتهم بتلبيتهم لتلك الرغبات.

كما لبى موظفو فندق نوفوتل في ولفرهامبتون طلب أحد الضيوف الذي أراد صورة لتي-ركس، بينما طلب ضيف آخر تغيير وضع الأسرّة في غرفهم، بحيث تكون الوسائد عند موضع القدم، وهو ما نفذه مسؤولو الخدمة والتنظيف باحترافية تامة.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Daily Mail البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، يرجى الضغط هنا.