لقاء نوعي.. باريس تستضيف اجتماعاً لوزراء خارجية السعودية وقطر والإمارات وتركيا لبحث القضية السورية

تم النشر: تم التحديث:
PRIME MINISTER OF FRANCE
Charles Platiau / Reuters

دعا وزير الخارجية الفرنسي جان-مارك آيرولت، الأربعاء 4 مايو/أيار 2016، نظراءه السعودي والقطري والإماراتي والتركي الى عقد اجتماع في باريس، الاثنين، لبحث الوضع في سوريا، كما أعلن المتحدث باسم الحكومة الفرنسية ستيفان لوفول.

ويمكن أن تنضم دول أخرى الى هذا اللقاء أي "كل الدول التي تعتبر أنه يجب أن تستأنف بأي ثمن المفاوضات التي توقفت مع هجوم النظام السوري على حلب"، كما أوضح الناطق لكن دون تسميتها.

وقال إن فرنسا قلقة من "توقف عملية التفاوض"، فيما تم خرق اتفاق وقف إطلاق النار في حلب، حيث تواصلت المعارك العنيفة ليل الثلاثاء الأربعاء. وأضاف أن باريس تدعم "كل المبادرات التي ستتخذ لتشجيع استئناف المفاوضات".

وتعقد مباحثات بعد الظهر في برلين حول النزاع السوري، فيما يعقد مجلس الأمن اجتماعاً في نيويورك بطلب من باريس ولندن في محاولة لإعادة فرض اتفاق وقف النار في حلب.