تغريم مؤسس حزب ألماني مناهض للمسلمين 10 آلاف يورو لسبه المهاجرين.. فماذا قال لهم؟

تم النشر: تم التحديث:
LUTZ BACHMANN
Matthias Rietschel via Getty Images

قضت محكمة ألمانية في مدينة دريسدن اليوم الثلاثاء 3 مايو/أيار، بفرض غرامة بقيمة 9600 يورو على المناهض للإسلام، لمقارنته اللاجئين بـ"الماشية".. بعد أن كانت النيابة قد طالبت بسجنه لمدة سبع سنوات.

كما أدين باخمان (43 عاماً) بـ"الحض على الحقد" بعد نشره تعليقات على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك عام 2014 تصف "لاجئي الحرب" بـ"الماشية" أو بـ"الأوباش".

واعتبر القاضي هانس هلافكا أنه من "الواضح" أن باخمان هو من كتب هذه التعليقات على فيسبوك، وأن هذه الشتائم لا يمكن أن تدخل في إطار حرية التعبير.

وقرر محامو الدفاع عن باخمان استئناف الحكم، في حين أعلنت النيابة العامة التي كانت طالبت بسجنه سبعة أعوام أنها تحتفظ أيضاً بحقها في استئناف الحكم.

ولدى صدور الحكم.. أطلق انصار لحزب بيغيدا صيحات استهجان دفعت الشرطة إلى إخراج عدد منهم من قاعة المحكمة.

ومع بدء المحاكمة في التاسع عشر من إبريل/لانيسان 2016، أعلنت محامية باخمان، أنه لم يكتب بنفسه هذه التعليقات، مشيرة إلى أنه من السهل "قرصنة صفحة فيسبوك".

وانتشر شريط فيديو في كانون الثاني/ يناير 2015 يعلن فيه باخمان، أنه "استخدم تعابير لا يمكن إلا أن يكون كل واحد منا استخدمها مرة على الأقل".

واعتبرت المحكمة كلامه هذا "إقراراً بالذنب" ومبرراً للحكم.

وسبق أن أدان القضاء باخمان بتهريب كوكايين وارتكاب أعمال عنف وسجن 14 شهراً في ألمانيا.