عضو بمجلس نقابة الصحفيين المصرية يبيع "الجرجير" احتجاجاً على اقتحام الداخلية للنقابة

تم النشر: تم التحديث:
EE
SOCIAL MEDIA

في مشهد احتجاجي على اقتحام قوة من وزارة الداخلية المصرية مقر نقابة الصحفيين مساء الأحد 1 مايو/ أيار 2016، قام الثلاثاء 3 مايو/ أيار 2016، أحد أعضاء مجلس النقابة ببيع "الجرجير" على سلم النقابة، احتجاجاً على عملية الاقتحام.

"أبو السعود محمد"، عضو مجلس النقابة، فاجأ الجميع بالجلوس على سلم النقابة وأمامه "فرشة جرجير" قام بعرضها للبيع أمام المارة، اعتراضاً على اقتحام قوة أمنية من وزارة الداخلية لمقر النقابة للقبض على الصحفيين عمرو بدر ومحمود السقا بدعوى صدور قرار ضبط وإحضار بحقهما من النيابة.

وبحسب صحف مصرية، قال عضو مجلس نقابة الصحفيين "مش عايزين نشتغل صحافة ولا ندافع عن زملائنا نشوف شغلانة تانية أحسن".

shfyyn

يأتي ذلك فيما تعقد نقابة الصحفيين غداً الأربعاء جمعية عمومية طارئة لمناقشة تجاوزات الداخلية تجاه الصحفيين، واقتحام النقابة وتكرار محاصرة مقرها، وعودة زوار الفجر، ومداهمة بعض المواقع الإلكترونية.

وكانت قوات الأمن المصرية اقتحمت مقرّ نقابة الصحفيين في القاهرة، مساء الأحد الماضي، واعتقلت صحفيين اثنين من داخله، هما عمرو بدر، ومحمود السقا، اللذان تمّ حبسهما 15 يوماً على ذمة التحقيقات بتهمة "محاولة قلب نظام الحكم" بعد أقل من 24 ساعة على الاقتحام.

وأعلنت النقابة عن بدء اعتصام مفتوح لأعضائها، لحين إقالة وزير الداخلية اللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية.

حول الويب

بالفيديو.. أبو السعود محمد: "هبيع خضار أمام نقابة الصحفيين" - المصريون

دوت مصر | أبو السعود: أقولها للدولة "لن تسقط نقابة الصحفيين"

​أبو السعود محمد: لن تسقط نقابة الصحفيين.. واقتحام الداخلية للنقابة ...

بوابة فيتو: أبو السعود محمد: لن تسقط نقابة الصحفيين

أبو السعود محمد عن اقتحام «الصحفيين»: كشف وجه ... - المصري اليوم

ابو السعود معلقًا على واقعة الاقتحام نقابة الصحفيين.. - صوت المسيحي ...

الوطن | أبوالسعود عن "اقتحام الصحفيين": نتواصل مع النواب لتقديم ...

"الصحفيين" تُطالب بوضع شارة سوداء على المواقع الإلكترونية | الوفد

اخبار اليوم " بالصور.. أبو السعود محمد يبيع فجلا وجرجيرا على سلالم نقابة الصحفيين "

أبوالسعود محمد: نقابة الصحفيين تطالب بوضع شارة سوداء على الصحف والمواقع الإليكترونية

أبو السعود محمد عن اقتحام «الصحفيين»: كشف وجه مؤسسات الدولة الحقيقي