الاتحاد الأوروبي يمنح الأتراك الأربعاء حق دخول "شنغن" دون تأشيرة

تم النشر: تم التحديث:
TURKEY EU COUNCIL
ASSOCIATED PRESS

ذكرت مصادر للوكالة الفرنسية، أن الاتحاد الأوروبي سيمنح موافقته لتركيا، غداً الأربعاء لدخول مواطنيها إلى فضاء "شنغن" دون الحاجة إلى تأشيرة، تطبيقاً لأحد مطالب أنقرة الرئيسية للاستمرار في تنفيذ اتفاق الهجرة.

وذكرت المصادر الثلاثاء 3 مايو/ أيار 2016، أن المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذية للاتحاد الذي يضم 28 بلداً، ستطلب من تركيا تطبيق مزيد من الإجراءات؛ لكي يستفيد مواطنوها من دخول منطقة التنقل الحر (شنغن) دون تأشيرات بحلول يونيو/ حزيران.

وأكدت أنقرة على تنفيذ هذا الطلب في إطار الاتفاق مع الاتحاد الأوروبي باستقبال اللاجئين الذين تتم إعادتهم من اليونان مقابل قبول أوروبا لاجئين سوريين من المخيمات في تركيا، في اتفاق تم التوصل إليه في مارس/ أذار الماضي.

ويتعين الحصول على موافقة الدول الأعضاء في الاتحاد والبرلمان الأوروبي على المطلب التركي بعد موافقة المفوضية عليه، وهو أمر غير مضمون، نظراً لمخاوف العديد من الدول بشأن سجل تركيا في حقوق الإنسان.
وذكر مصدر أوروبي أن "المفوضية ستطرح خطة إضافة تركيا إلى قائمة الدول المعفية من التأشيرات" مضيفاً أن "64 فقط من 72 معياراً تنطبق"، ولذلك فإن الموافقة على الخطة لا تزال مشروطة بالموافقة على باقي المعايير.

ويتعين على تركيا تطبيق قائمة من 72 معياراً -من بينها إصدار جوازات سفر بيومترية واحترام حقوق الإنسان- تم تحديدها عندما ناقشت بروكسل وأنقرة في البداية السماح للأتراك بدخول دول الاتحاد لمدة 90 يوماً دون تأشيرات.

وضغطت تركيا على الاتحاد الاوروبي لاحترام وعودها بشأن هذه الخطة التي تعتبرها أنقرة أكبر مكسب لها من خطتها بشأن الهجرة.