دراما رمضان 2016.. البروموهات جاهزة والمشاهد 18+

تم النشر: تم التحديث:
RAMADAN DRAMA
socialmedia

انتقلت أعمال الدراما العربية للموسم الرمضاني 2016 من مرحلة التصوير إلى مرحلة العمليات الفنية الأخيرة، تزامناً مع قيام شركات الإنتاج ببث التترات والمشاهد الترويجية Promo لأبرز الأعمال التي ستعرض في الشهر الفضيل.

وحفلت المشاهد الأولى عن الأعمال بمشاهد تُصنّف على أنها +18، سواءاً من ناحية العنف، أو المشاهد المليئة بالإيحاءات الجنسية ومشاهد الرقص والتعري التي صوّرت في الملاهي الليلية، ما يؤشر إلى أن المشاهدين على موعدٍ مع رمضان ساخن سيما في الدراما السورية.

وقبل أيام، نشرت شركة "سما الفن" الإعلان الترويجي لمسلسل "أحمر" الذي يرصد جانباً من جوانب الصراع المحتدم بين مافيات الفساد في سوريا، ويجسّد شخصياتٌ مأزومة، يغريها بريق الثروة، والطموح، بحسب تصريحات القائمين على العمل.





وفي نفس الأسبوع بثّت شركة "فونيكس غروب" المشاهد الترويجية لمسلسل "دومنيو" الذي يطغى عليه الإيقاع البوليسي. لقطات الـ "برومشن"، توحي بحرفيةٍ في صناعة مشهدٍ مثير، يفتح شهيّة، محبيّ هذا النوع من الدراما، التي تتكأ على العنف، والحب كمفردات أساسية لحكاياتها الافتراضية.





العملان السوريان من بين أكثر 20 مسلسلاً ستُعرض في الموسم الرمضاني القادم، وجميعها تتشابهُ بشكل أو بآخر في تناول “الثالوث المحرم”: السياسة - الحب - الجنس من زوايا مختلفة.


الدراما المصرية أيضاً


في الدراما المصرية، ورغم تنوع القضايا والأحداث التي تتنتاولها الأعمال، فإن عالم الليل والمخدرات حجز مكانه في صدارة عدد من المسلسلات، والتي سيتطرق بعضها للألفاظ الجريئة وعرض مشاهد العنف والبلطجة، وتعدد العلاقات النسائية وتعاطي المخدرات.

ولعل من أبرز هذه الأعمال مسلسل “الكيف” المأخوذة أحداثه عن الفيلم الشهير “الكيف”، ويتناول قضية المخدرات، وتأثيراتها المميتة في طبقات المجتمع، عبر صراع طاحن ثالوثي بين العلم والمادة، وشهوة المزاج، مستعرضاً الصراع عبر أبطاله وشخصياتهم المختلفة، وأهدافهم ومبادئهم المتباينة في الحياة.

ومن بين البروموهات التي تم بثها مؤخراً، عمل الفنانة يسرى "فوق مستوى الشهبات" وهو العمل الذي كان يحمل اسم "خيط حرير" قبل أن يتم تغييره.

وتدور أحداثه حول "رحمة" التى تظهر بشكل طيب، لكنها تسبب المشاكل للجميع وتلحق بهم الأذى.





ويتنافس على غناء تترات الأعمال الفنية للموسم الرمضاني القادم كبار النجوم العرب، أبرزهم اللبناني آدم الذي سيؤدي شارة مسلسل "رأس الغول"، ونانسي عجرم التي سجلت أغنيتها الجديدة لمسلسل "وعد"، وإليسا التي أدت أغنية مسلسل "يا ريت"، وشيرين التي غنّت تتر مسلسل "الخانكة"، ومحمد منير الذي غنّى تتر مسلسله الرمضاني "المغني"، ومحمد حلو الذي أدى تتر مسلسل "ليالي الحلمية" العائد من جديد في جزئه السادس.





وفي الأعوام الأخيرة درجت موضة جديدة في عالم الدراما العربية تتمثل بغناء كبار النجوم العرب تترات المسلسلات، إذ تعد التترات من عوامل نجاح المسلسل، فضلاً عن كمية التسويق التي تمنحها إلى المطرب خلال ثلاثين يوماً من تكرارها.

حول الويب

دراما رمضان 2016: إحياء القديم.. واستمرار موضة الأجزاء المتعددة

مسلسلات رمضان 2016: كثيرٌ من الدراما.. قليلٌ من الضحك

بالأرقام: صدارة بورصة أجور دراما رمضان 2016 "للكبار فقط"

فنانون من الأردن وتونس وسوريا فى دراما رمضان 2016