كمبيوتر داخل العين.. آخر ما توصلت إليه جوجل في عالم التكنولوجيا

تم النشر: تم التحديث:
GOOGLE
socail

تعمل شركة جوجل العالمية حالياً على إعداد كمبيوتر قابل للحقن في مقلة العين البشرية، حيث أظهرت براءة اختراع جديدة لجوجل خططاً لصنع جهاز يمكن لصقه بالعين ويستطيع تصحيح البصر، فضلاً عن تمتعه بمزايا أخرى.

وعلى الرغم من احتمال عدم الإعلان عن التكنولوجيا المُستخدمة في الاختراع، يظل هذا مثالاً على اهتمام الشركة الواضح بوضع أجهزة الكمبيوتر قبالة أعين الناس وفي داخلها أيضاً.

ومن المقرر أن يوضع الجهاز القابل للحقن خلف الجزء المرئي من العين، ليركز الضوء ما يُمكِّنه من تصحيح ضعف البصر. بحسب ما نشرت صحيفة إندبندنت البريطانية، أمس السبت 30 أبريل/نيسان 2016.

كما يتضمن الجهاز ذاكرة تخزين، وراديو وعدسات، بحسب ما جاء في براءة الاختراع المُسجلة، ويمكن تشغيل الجهاز باستخدام هوائي لجمع الطاقة، والذي من شأنه السماح للكمبيوتر داخل مقلة العين بالاتصال بجهاز آخر خارجها يساعد على معالجة المعلومات.

وقد حاولت شركة جوجل في وقت سابق إعداد جهاز كمبيوتر متصل بالعين بإنتاجها نظارات جوجل الزجاجية، ولكن عدداً من المشكلات واجهت الفكرة آنذاك، والآن يتم إعادة إطلاقها كمنتج خاص بورشات العمل.

وظهرت براءات اختراع منذ ذلك الحين تظهر اتخاذ الشركة خطوات لزرع التكنولوجيا في مقلة العين نفسها بدلاً من اقتصارها على المساعدة البصرية الخارجية فقط. وفي عام 2014 سجلت براءة اختراع لعدسة اتصال ذكية بإمكانها عرض معلومات وقياس مستوى السكر لدى الشخص الذي يرتديها.

ويبدو أن العمل على التكنولوجيا المُستخدمة ببراءة الاختراع الجديدة مازال جارياً، وتتعاون جوجل مع شركة للرعاية الصحية من أجل تطوير تقنية مشابهة، ولكن العديد من تكنولوجيات براءات الاختراع لا تُطرح أبداً بالسوق؛ لذا من المحتمل ألا يكون الكمبيوتر القابل للحقن في العين متاحاً في القريب العاجل.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Independent البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية يرجى الضغط هنا.

حول الويب

سماعات "جارمين" الجديدة تجعل "نظارات جوجل" من الماضي

“جوجل” تبتكر عدسة ذكية لتصحيح النظر

عدسة جوجل «الذكية».. تزرع في العين لتصحيح النظر

جوجل تحتفل بمئوية كلود شانون