واشنطن وموسكو تتفقان على "نظام الصمت" في سوريا.. فهل يوقف نظام الأسد قصف حلب؟

تم النشر: تم التحديث:
ALEPPO
Aleppo | AMEER ALHALBI via Getty Images

نقلت وكالة الإعلام الروسية عن مصدر دبلوماسي قوله، إن روسيا والولايات المتحدة اتفقتا على "نظام الصمت" في سوريا اعتباراً من منتصف الليل.

ونقلت الوكالة عن المصدر(لم تبين منصبه أو اسمه) قوله، إن موسكو وواشنطن ستكونان ضامنتين للاتفاق الذي سيطبق في مناطق باللاذقية لـ72 ساعة وفي بعض ضواحي العاصمة دمشق 24 ساعة.

وذكرت وكالة تاس أن الاتفاق سيطبق أيضاً على حلب.

ولم تورد الوكالة تفاصيل أكثر عما وصف بـ"نظام الصمت"، إلا أنه فيما يبدو اتفاق لتعزيز الهدنة التي اتفقت عليها واشنطن وروسيا منذ شهرين، وتم تكرار خرقها مؤخراً من قبل النظام السوري، الأمر الذي دفع وفد الهيئة العليا للمفاوضات التابعة للمعارضة تعليق مشاركتها في محادثات جنيف.

وصعّد النظام السوري خلال الأيام السبعة الماضية من وتيرة قصفه على الأحياء الخاضعة لسيطرة المعارضة في مدينة حلب، ما أوقع عشرات القتلى والجرحى من المدنيين، فيما يقوم مقاتلو المعارضة في كل من ريفي اللاذقية ودمشق بالرد على خروقات النظام ومحاولات استعادة بعض المناطق التي خسروها خلال الفترة الماضية.

ولم يصدر عن كل من النظام السوري أو المعارضة أي تعليق رسمي على اتفاق "نظام الصمت" المعلن عنه حتى ظهر اليوم.