سامسونغ تتفوق على آبل وتعلن عن نتائج مالية أفضل من المتوقع

تم النشر: تم التحديث:
APPLE SAMSUNG
Bloomberg via Getty Images

سجلت شركة سامسونغ Samsung التي تعد أكبر منتج للهواتف الذكية في العالم، نتائج مالية أفضل من المتوقع خلال الربع الأول من العام الحالي، وذلك بفضل نجاح الإطلاق المبكر لهواتفها الذكية من سلسلة Galaxy S.

وجاءت هذه النتائج مشجعةً للمساهمين بعد نتائج العام الماضي المخيبة للآمال والتي أدت إلى خسارة سامسونغ أكثر 8 مليارات دولار في القيمة السوقية، مع المنافسة الشديدة التي تواجهها من قبل شركة آبل Apple في فئة الهواتف عالية المواصفات، ومن قبل الشركات الصينية التي تشهد نمواً سريعاً، مثل هواوي وشاومي في فئة الأجهزة المنخفضة.

وفي محاولة منها لحماية حصتها في سوق الهواتف الذكية، سارعت الشركة الكورية الجنوبية إلى إطلاق هاتفيها الذكيين Galaxy S 7 وGalaxy S 7 Edge في شهر آذار/مارس الماضي، أي قبل شهرٍ من الموعد المعتاد، وحتى قبل إطلاق الشركات المنافسة لجديدها من الهواتف.

ويُعتقد أن الهاتفين الجديدين، مع الكاميرا المحسنة وميزة مقاومة الماء ودعم بطاقات الذاكرة الخارجية microSD، سيحققان رقماً قياسياً جديداً فيما يتعلق بعدد الشحنات خلال السنة الأولى، معززين آمال الشركة في أن قطاع الهواتف المحمولة سيجلب لها أرباحاً لأول مرة في ثلاث سنوات.

يُذكر أن صافي أرباح سامسونغ خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام 2016 بلغ 5.25 تريليونات وون (4.56 مليارات دولار أميركي)، بزيادة قدرها 14.1% من 4.63 تريليونات وون خلال المدة نفسها من العام الماضي.

يُشار إلى أن الأداء القوي لهواتف Galaxy إس7 الجديدة جاء ليواجه توقف نمو سوق الهواتف الذكية العالمي الذي كان من آثاره أن أعلنت آبل المنافس الأبرز لسامسونغ أمس الأربعاء عن أول انخفاض في عائدتها في 13 عاماً وأول انخفاض في مبيعات هواتف آيفون iPhone.