أي وي وي يكشف كواليس فيلمه عن اللاجئين.. استغرق تصويره 600 ساعة

تم النشر: تم التحديث:
MMTHLSNY
رويترز

يعتزم الفنان الصيني المعارض أي وي وي عرض فيلم وثائقي عن أزمة المهاجرين العام المقبل لينضم إلى أصوات المشاهير الذين يسعون لتسليط الضوء على محنة اللاجئين.

الفنان المعروف بانتقاده لسجل الصين في مجال حقوق الإنسان زار مخيمات مثل مخيم إيدوميني على الحدود بين اليونان ومقدونيا في الشهور القليلة الأخيرة، حيث قال إنه شهد وضعاً صعباً للغاية وأراد أن يعرض تجربته.

وقال للصحفيين في العاصمة السويسرية بيرن، الأربعاء 28 أبريل/نيسان 2016: "إنه فيلم وثائقي عكفنا على تصويره لأكثر من 600 ساعة. أجريت مئات المقابلات، سيصدر الفيلم العام المقبل. الآن نقوم بالمراحل الأخيرة من التصوير لأن وضع اللاجئين مستمر ولا يبدو أنه سيتوقف".

وكان أي يتحدث في مؤتمر صحفي في مركز بول كلي بمناسبة معرض "همسات صينية" الذي يتضمن أعمالاً لفنانين صينيين معاصرين.

وكان نجما هوليوود أنجلينا جولي وأورلاندو بلوم من بين المشاهير الذين زاروا مخيمات للاجئين لتسليط الضوء على الأزمة المستمرة، فيما يهرب الناس من الصراعات في الشرق الأوسط ودول أخرى سعياً للجوء في أوروبا منذ عام 2015.