الـ"غرين كارد".. كثيرون يرغبون في معرفة التفاصيل وسعوديون يرفضونها بهاشتاغ الشعب_ضد_البطاقة_الخضراء!

تم النشر: تم التحديث:
RIYADH
العاصمة السعودية الرياض | rickyd2013 via Getty Images

في الوقت الذي أعلن ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الاثنين 25 أبريل/نيسان2016، أن المملكة ستعمل بنظام البطاقة الخضراء "غرين كارد"، خلال السنوات الخمس المقبلة، توجهت أنظار المقيمين إلى أي تفاصيل جديدة حول هذا المشروع الذي يأتي ضمن رؤية السعودية 2030، ولكنه في الوقت نفسه لقي رفضاً من سعوديين أطلقوا هاشتاغ الشعب_ضد_البطاقة_الخضراء.

مشدداً على أن هذا المشروع سيمكن العرب والمسلمين من العيش طويلاً في المملكة، وأنه سيكون رافداً من روافد الاستثمار في البلاد.


مشروع البطاقة الخضراء "غرين كارد"


مدير مكتب تنمية الاتصالات بالاتحاد الدولي للاتصالات سابقاً عضو جمعية العلوم السياسية، سامي البشير المرشد، في تصريحات لـ"هافينغتون بوست عربي" لخّص أهم النقاط التي يحتاج أي شخص إلى معرفتها عن مشروع البطاقة الخضراء "غرين كارد".

- منح الوافدين إقامة دائمة تمكنهم من مزاولة الاستثمار والتملك والمشاركة في كافة النشاطات الاجتماعية والاقتصادية في البلد مثلهم مثل المواطنين، وبالتالي مساهمتهم في زيادة حجم الاقتصاد وزيادة تفاعل الناس مع مشروع التحول الوطني الذي أعلنت عنه السعودية مؤخراً.

- "غرين كارد" يضمن للسعودية عدم تحويل أموال الوافدين في حال حصولهم على إقامة شبه ثابتة للخارج واستثمارها في الداخل السعودي، وبالتالي ضخ رؤوس أموال تمثل قيمة مضافة للاقتصاد السعودي.

- "غرين كارد" للأجانب وأولويات الحصول عليه للعرب والمسلمين.

-إلغاء نظام الكفيل.


اختلاف شعبي حول البطاقة الخضراء


وتحت هاشتاغ "#الشعب_ضد_البطاقة_الخضراء" الذي وصل إلى ترتيب عالمي، عبّر عدد من السعوديين عن رفضهم لمشروع "غرين كارد"، واختلفت وجهات نظرهم حول ذلك.

صالح العتيبي برر رفضه للفكرة بضرورة تطوير السعوديين ورفع إنتاجيتهم حتى يُطلبوا في الخارج، ولا يجب إهمالهم وفتح باب منافستهم بالداخل.

من جهتها بدور خالد قالت: "نسأل الله أن يبطل ويفشل مشروع البطاقة الخضراء لأنه ضد مصالح السعوديين ومنح حقهم للأجنبي".