أوباما للبريطانيين: لا تكرهوا الأجانب

تم النشر: تم التحديث:
OBAMA
ASSOCIATED PRESS

طلب الرئيس الأميركي باراك أوباما السبت 23 أبريل/ نيسان 2016 في لندن، من الشباب البريطاني "رفض" الدعوات إلى "الانغلاق" و"كره الأجانب" غداة إصراره على بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي.

وقال في خطاب ألقاه في لندن أمام 500 شاب بريطاني "تعلو أصوات جديدة للدعوة إلى الانغلاق وكره الأجانب، ونرى البعض يدعو للعودة إلى الوراء فيما يتعلق بحقوق الأفراد".

وأضاف "يمكننا تفهم هذه المواقف، إنها ردود فعل على التغيير والغموض الحالي. لكنني أناشدكم رفض هذه الدعوات للعودة إلى الوراء (...) وأود أن تكون لديكم رؤية أوسع وأكثر تفاؤلاً للتاريخ".

وتأتي هذه الدعوة غداة تصريحات قوية لأوباما، حول ضرورة بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، بعد الاستفتاء الذي سينظم في 23 حزيران/يونيو.

ونبه أوباما المملكة المتحدة الجمعة، إلى أنها "ستتراجع إلى آخر المراتب" في علاقاتها التجارية مع الولايات المتحدة إذا ما اختارت الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وبحث أوباما لاحقاً لـ 90 دقيقة مع زعيم المعارضة العمالية جريمي كوربن، "آثار العولمة على العمل والعمال وضرورة التحرك للحد من عدم المساواة في العالم" بحسب البيت الأبيض.

وقالت أوساط الرئيس الأميركي "إنهما اتفقا على ضرورة بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي".

وكان أوباما توجه صباحاً إلى مسرح "ذي غلوب" التاريخي لـ وليم شكسبير؛ ليحضر عرضاً خاصاً لمسرحية "هاملت" في الذكرى المئوية الرابعة لوفاة المسرحي البريطاني الشهير.

ويتوقع أن يصل أوباما الأحد إلى ألمانيا، حيث يلتقي المستشارة أنغيلا ميركل.