الحسيني يتهم "الإخوان" بتشويه سمعته.. ومؤيدو السيسي يطالبونه بالاختفاء

تم النشر: تم التحديث:
YUSUF
Social media

تصاعدت الانتقادات التي طالت الإعلامي المصري يوسف الحسيني بعد أن أعلن رفضه قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير لصالح السعودية.

في تدوينة له بالإنكليزية، قال الحسيني إن "الأمر لا يتعلق بالحب والكراهية، وإنما بالمبادئ، وما إذا كنت مثقفاً حقاً، فالقطيع لا يعرفون إلا الطاعة".



وظهر قبل يومين فيديو مسجل للحسيني يتضمن ألفاظاً خادشة للحياء، نُسبت للإعلامي المصري، ولم يتسن لـ "هافينغتون بوست عربي" من التحقق من صحته، في خطوة وصفها البعض بأنها عقاب للحسيني على مواقفه من قضية الجزيرتين.

بينما طالب المُلحن عمرو مصطفى المعروف بمناهضته لثورة "25 يناير"، الحسيني بالاختفاء، ووصف حديث الأخير عن المبادئ بالـ "البجاحة".





ولم يكن ذلك الهجوم الأول الذي يشنه مصطفى ضد الحسيني، فقبل شهور وصف المُلحن المصري إعلاميي برامج "التوك شو" بأنهم يعتاشون على كوارث البلد، مهاجماً الحسيني بصورة خاصة كما طلب من متابعيه كتابة رأيهم فيه.

من جهتها، رفضت الفنانة جيهان فاضل الربط بين التجاوزات الشخصية والقضايا السياسية في تدوينة لها عبر تويتر.



كما دافع الإعلامي خالد منتصر عن الحسيني، وطالب أن يكون الاختلاف فكرياً بعيداً عن التشويه.



من جانبه، طالب الحسيني الذي نفى أن يكون فرّ من مصر بعد حملة الهجوم ضده، الجمهور بعدم الالتفات إلى الشائعات التي نسبها إلى جماعة "الإخوان المسلمين".



حول الويب

عمرو مصطفى يطالب باعتقال وائل الإبراشي ويوسف الحسيني

عمرو مصطفى يشن حربا على مقدمي "التوك شو" بادئا بيوسف الحسيني

عمرو مصطفي لـ يوسف الحسيني اختفي بقي وبطل بجاحة - موقع الحق ...

عمرو مصطفى يطالب باعتقال وائل الإبراشى ويوسف الحسينى - مبتدا