مكتبة تضم البشر بدلاً من الكتب.. روبوت من جوجل يجمعك بالأجداد ويحتفظ بذكرياتنا إلى الأبد

تم النشر: تم التحديث:
ROBOTS
Blend Images - Colin Anderson via Getty Images

عندما أطلقت شركة Alphabet المالكة لجوجل شركة جديدة تعمل في مجال التكنولوجيا
الحيوية "كاليكو" عام 2013، عنونت مجلة "التايم" البريطانية قائلة: "هل تستطيع جوجل حلّ لغز الموت؟"، في الوقت الذي يتناول فيه عالم الحاسوب راي كورزويل مجموعة من الحبوب التي يعتقد أنها تساعده على الوصول للخلود.

على الجانب الآخر، تقوم شركة ناشئة جديدة في Bay Area بالعمل على مفهوم جديد أكثر تواضعاً للحياة الأبدية، يعتمد بالأساس على المساعدات الآلية التي تقوم بالحديث مع المستخدم في تحقيق الخلود، بحسب ما ذكره تقرير نشرته صحيفة فايننشال تايمز البريطانية.

عالم المساعدات الآلية أصبح منتشراً بصورة كبيرة، حيث تساعدك في طلب المشروبات، والبحث عن المعلومات، أو حتى توجيه تعليقات عنصرية إليك كما حدث مؤخراً مع المساعد الذي أصدرته شركة ميكروسوفت.

يراهن المساعد الآلي الجديد Eternime على إعطاء الناس المزيد من الشعور بالراحة عند الحديث مع روبوت، حيث سيكون قادراً من خلال تقنيات الذكاء الاصطناعي على استحضار أجدادهم للحياة من جديد.

وقال مطورو التطبيق: "يحتفظ التطبيق بأكثر القصص أهمية والأفكار والذكريات للأبد"، وهو ما يجعل الأمر رائعاً، إلى أن تقرأ هذا التحذير الغامض على الموقع: "نحن جميعاً سنموت عاجلاً أم آجلاً، ونترك خلفنا بضعة صور أو حتى بعض مقاطع الفيديو، ومذكرات أو حتى سيرة ذاتية، ولكننا في النهاية نُنسى".

وتخضع النسخة التجريبية من التطبيق حالياً للاختبار بشكل خاص، ويقوم بالأساس بخلق صورة رمزية ذكية للمستخدم، تشبهه بشكل كبير، كما يقوم بمعرفة وفهم حياة المستخدم ليستطيع الآخرون في المستقبل التفاعل معه.

يُذكر أن 30 ألف مستخدم قاموا بالتسجيل للحصول على نسخ مبكرة من التطبيق الذي ترغب الشركة في أن يصبح قاعدة بيانات كبرى للموتى، حيث يقول المطورون: "فكر في الأمر وكأنها مكتبة تحتوي على البشر بدلاً من الكتب، أو تاريخ تفاعلي للأجيال الحالية والقادمة، إنه كنز لا يُقدر بثمن بالنسبة للبشرية".

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن صحيفة Financial times البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.