بمساعدة أميركية.. إسرائيل تكتشف أول نفق يمتد من غزة منذ حرب 2014.. وحماس: مجرد نقطة في بحر

تم النشر: تم التحديث:
ISRAIYL
social media

قالت إسرائيل الإثنين 18 أبريل/ نيسان 2016، إنها اكتشفتْ نفقاً جديداً للتسلل عبر حدودها مع قطاع غزة، حفرته حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، وذلك في أول اكتشاف من نوعه منذ حرب عام 2014، لكنها هونت من احتمال تجدد الصراع.

ومنذ أن فوجئت إسرائيل بهجمات حماس عبر الأنفاق، أثناء الحرب كثفت -بمساعدة أميركية- العمل على تطوير تكنولوجيات لرصد هذه الممرات السرية.

ويعتقد بعض الإسرائيليين المقيمين قرب الحدود مع غزة، أن المقاتلين يحفرون أنفاقاً جديدة ويشعرون بالقلق من أن تأتي إجراءات التصدي للأنفاق في وقت متأخر.

واكتُشف النفق الذي أعلن عنه اليوم الإثنين قبل عدة أيام، لكن إسرائيل تكتمت الأمر للتحقيق فيما وصفتها بأنها شبكة ممرات تمتد مئات الأمتار على الجانب الإسرائيلي من الحدود قرب جنوب شرق غزة. وتم تدمير شبكة الأنفاق بالكامل.

وقال اللفتنانت كولونيل بيتر ليرنر المتحدث باسم الجيش، إنه تم تحييد النفق في الأراضي الإسرائيلية وجعله غير صالح للتسلل.

ورفض الإدلاء بتفاصيل عن كيفية اكتشاف النفق، لكنه أشار إلى "تضافر التكنولوجيا ومعلومات المخابرات والقدرات الهندسية ووجود الجنود على الأرض".

وقال ليرنر "تقديراتنا تشير إلى أن النفق بني في أغلبه بعد عملية الجرف الصامد" وهو التعبير الذي تستخدمه إسرائيل للإشارة إلى حربها على غزة.

وأضاف ليرنر في حديث للصحافيين "هذا أول نفق يتم العثور عليه منذ عملية الجرف الصامد عام 2014" في إشارة الى الحرب المدمرة على قطاع غزة التي استمرت 50 يوماً وكانت الأطول والأكثر دموية ودماراً بين الحروب الثلاث على القطاع وأسفرت عن مقتل اكثر من 2200 فلسطيني.

وقالت كتائب عز الدين القسام -الجناح العسكري لحركة حماس- "ما أعلنه الاحتلال الإسرائيلي ليس إلا نقطةً في بحر ما أعدته المقاومة من أجل الدفاع عن شعبها وتحرير مقدساتها وأرضها وأسراها".

ولم تذكر إسرائيل سوى أنها عثرت على نفق، لكن لم تقل إنه يستخدم في شن هجمات.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي موشي يعلون في بيان اليوم الإثنين "لا نسعى إلى صراع لكن إذا حاولت حماس استفزاز دولة إسرائيل وتعطيل حياة سكان المجتمعات المحيطة بغزة فستوجه لها ضربة قوية للغاية".

وقتل أكثر من 2100 فلسطيني في حرب غزة ودمرت أجزاء من القطاع.

وقالت مصادر طبية في غزة ومسؤولون من الأمم المتحدة، إن معظم القتلى مدنيون، وهو رقم ترفضه إسرائيل التي فقدت 67 من جنودها وستة مدنيين.

حول الويب

وزير إسرائيلي: مصر غمرت أنفاق غزة بطلب منا

معاريف: أنفاق غزة تثير الخلاف في إسرائيل

باحث إسرائيلي يرجح ضربة استباقية ضد أنفاق غزة

تصريحات وزير إسرائيلي بشأن أنفاق غزة تثير غضب تل أبيب - RT ...

أنفاق غزة تثير جدلاً سياسياً وعسكرياً في إسرائيل

عدنان أبو عامر - الخيارات الإسرائيلية تجاه أنفاق غزة

غزة: لجوء المسؤول عن حفر أنفاق جباليا إلى إسرائيل

إسرائيل تكتشف نفقا يمتد من قطاع غزة إلى أراضيها

مسئول في جهاز الأنفاق التابع لحماس يهرب نحو إسرائيل