في شجار يخص سمعتها.. ممثلة مغربية تتعرض لكسر في أنفها!

تم النشر: تم التحديث:
FNANH
social media

تعرضت الممثلة الكوميدية المغربية دنيا بوتازوت إلى ضربٍ مبرح، الاثنين 11 أبريل/نسيان 2016، ما أدى لكسر أنفها ونقلها إلى أحد مشافي مدينة الدار البيضاء.

وذكرت مصادر مقربة من الفنانة لـ "هافينغتون بوست عربي" أن دنيا لم تتمالك نفسها وهي تسمع الكلمات المستفزة التي تطال سمعتها كفنانة من إحدى الشابات التي وقفت أمامها أثناء وجودهما وراء بعضهما على الدور في إحدى مؤسسات الدولة بحي التشارك في مقاطعة وليلي.

وحدث سجالٌ بين الممثلة الكوميدية وشابة تدعى خولة النخيلي، تطور إلى شجار كبير أدى في نهاية المطاف إلى تشوه وجه الفنانة بفعل اللكمات التي تعرضت لها وماخلفته من جروح وكسور.


تضارب الروايات


حادثة تعرض الفنانة دنيا المشهورة بـ (الشعيبية) للضرب حظيت باهتمام وسائل الإعلام المغربية، وسربت وسائل الاعلام تلك صوراً عدة تُظهر حجم الضرر الذي تعرضت له، إلا أن سبب المشكلة لايزال في تضارب.

ففي الوقت الذي أكدت فيه وسائل إعلام عدة من بينها موقع "medi1tv" أن الخلاف جرى بسبب تعرض الفنانة لألفاظ بذئية من الشابة، صرّحت صديقة للشابة خولة التي اعتدت بالضرب على دنيا أن الخلاف بينهما كان بسبب الأحقية على الدور، أثناء قيامها بإجراءات إدارية.

مصادر "هافينغتون بوست عربي" أكدت أن الشابة خولة النخيلي التي اعتدت بالضرب على الفنانة تم اعتقالها من قبل المصالح، وتم إحالة القضية إلى وكيل الملك بالدار البيضاء من أجل حسمها.


إعاقة عن العمل


وتخشى الفنانة المغربية الآن من عدم قدرتها تسجيل أعمالها الفنية المقررة، خاصةً بعد أن خضعت لعملية جراحية في الأنف، حيث تعيش الآن حالة صحية ونفسية متدهورة كونها لن تتمكن من اتمام مشروع فني كانت تعده لموسم رمضان القادم.

ودنيا هي ممثلة كوميدية مغربية تخرجت من المعهد العالي للفن المسرحي، ولها شهرة واسعة في المغرب من خلال مشاركتها في أنشطة مسرحية وثقافية وفنية عديدة.