السودان منفذ اللاجئين السوريين الجديد إلى أوروبا.. تعرّف على مسار رحلتهم

تم النشر: تم التحديث:
REFUGEES
ASSOCIATED PRESS

هرباً من الحرب التي تستعر في بلادهم، يخاطر السوريون بالسفر إلى دولة أخرى يحكمها كذلك حاكم مطلوب للمثول أمام المحكمة الجنائية الدولية للاشتباه في ارتكابه مجازر عرقية (الرئيس السوداني عمر البشير)، وكل ذلك تحاشياً منهم للدخول عبر اليونان والتعرض للترحيل إلى تركيا.

فقد أصيب هؤلاء باليأس وأسقط في يدهم بعدما شاهدوا صور المناوشات والعراك الذي احتدم بين اللاجئين وقوات الأمن المقدونية على الحدود المقدونية اليونانية، فصرفوا أنظارهم نحو بوابة جديدة ممكنة هي السودان التي يفكر البعض منهم بالاستقرار في ربوعها بينما آخرون ينوون جعلها مجرد بوابة سالكة إلى أوروبا.

موقع "فوكاتيف" الأميركي رصد كتابات طالبي اللجوء السوريين على فيسبوك، وقال أحدهم ويدعى أبو عبد العزيز "بالإمكان دخول السودان دون أن تلزم أوراق كثيرة، فالخرطًوم تسمح بدخول السوريين إليها."

تعليقات عبد العزيز نشرها على إحدى أكبر مجموعات شبكات التواصل الاجتماعي للراغبين بالهجرة إلى أوروبا، والموضوع الساخن الذي على ألسنة الجميع الآن هو السودان التي لا تطلب فيزا من السوريين لدخولها.

social media

وعلى تلك الصفحة نقرأ ما كتبه عادل ختامي من حلب "نشكر السودان وشعبها على فتحهم أبوابهم لنا."


إيطاليا


الإقبال المفاجئ الذي تحظى به السودان هذه الأيام جعلها وجهة تستقطب أيضاً المهربين الباحثين عن أسواق جديدة للإيقاع بعابري السبيل المغلوبين على أمرهم. فكل من يريد دخول أوروبا في وسعه دخول السودان ومنها إلى ليبيا أو مصر ومن ثم إيطاليا.

ويبدو أن الدور أصبح على إيطاليا لتصبح قبلة أنظار المهاجرين بعد اليونان.

وكان فوكاتيف في مقال سابق رصد مهرباً اسمه أبو مازن نشر إعلاناً على مجموعة فيسبوك تغص بطالبي اللجوء السوريين "مرحباً، نقدم لكم أفضل الطرق للراغبين بدخول أوروبا: سودان-ليبيا-إيطاليا، أو سودان-مصر-إيطاليا، وكذلك سودان-ليبيا-مصر-إيطاليا. السودان لا تطلب فيزا دخول للسوريين. اتصلوا بنا للجادين فقط."

social media

وكانت اليونان قد بدأت مطلع هذا الشهر بترحيل طالبي اللجوء وإعادتهم إلى تركيا.

-هذه المادة مترجمة بتصرف عن موقع Vocativ الأميركي. للاطلاع على النص الأصلي اضغط هنا.

حول الويب

لؤي عبد الرحمن (السودان) - أوروبا والسودان وأزمة اللاجئين

IRIN | المهاجرون وطالبو اللجوء يغيرون مسارهم لتفادي اليونان

إثيوبيون يرون في السودان مكانا للعمل ومحطة للهجرة - الجزيرة نت

أوروبا وامتحان الهجرة - جريدة الرياض