كاتبة أيرلندية شهيرة تتعرّض للتسمّم بسبب إزالة الشعر بالليزر!

تم النشر: تم التحديث:
SOCIAL MEDIA
social media

بعض النساء يتكبدن عناءً شديداً للحصول على مظهر جذاب، ولكن الكاتبة الأيرلندية الشهيرة ماريان كيز التي حققت أعمالها أعلى مبيعات، تزعم أنها قد عرضت حياتها للخطر بسبب المحافظة على جمال المظهر.

فقد صرحت الكاتبة -بحسب تقرير نشرته صحيفة دايلي ميل البريطانية-التي تبلغ من العمر 52 عاماً، أنها خضعت لعملية إزالة الشعر بالليزر، وأن الألم بعدها كان شديداً، لذلك، قررت استخدام نوع من الكريمات التي تقلل من الشعور بالألم.

ثم قامت بتغطية رجليها بطبقة من هذا الكريم المخدر، الذي قامت بشرائه من موقع إنترنت مشبوه، وغطتهما بعد ذلك بطبقة من البلاستيك الشفاف. كانت تعرف أن هذا قد يعرضها للخطر، لكنها قالت إن الألم لم يكن يطاق.

ثم ارتدت ملابسها واستقلت طائرة للسفر، وبدأت تشعر بتأثير الكريم المخدر يسري في جسدها.

وقد حذر الأطباء من أن استخدام كمية كبيرة من الكريمات المسكنة للألم قد يشكل خطورة على الحياة، حيث أنه يتسبب في نوع من التسمم في الجسم. وقد تسبب تغطية ماريان لرجليها بالبلاستيك بعد استخدام الكريم في زيادة كمية الكريم التي امتصها جسدها.

كاتبة "إجازة ريتشل" و "لوسي سوليفان تتزوج"، والتي بيعت أكثر من 30 مليون نسخة من أعمالها حول العالم، قالت أنها قررت استخدام الليزر بعد أن سئمت من نمو الشعر بصورة كثيفة على رجليها.

ولكنها حذرت النساء من استخدام كمية كبيرة من الكريمات المسكنة للألم بعد العلاج بالليزر وكذلك تجنب شرائها من مواقع الإنترنت المشبوهة.

وقد تحدثت عن تجربتها مع الليزر في احتفال أوكسفورد الأدبي يوم الأحد قائلة: “ستبكون من الألم. هذه هي قصتي. لا تعرضوا أنفسكم لهذا. لم أكن أتخيل أنني سأتعرض لكل هذا الألم. إنه مؤلم بشدة ومكلف جداً.”

وأضافت “غطيت رجليّ بالكريم المسكن للألم ولم أعبأ بأي مخاطر قد أتعرض لها، طالما سيخلصني من الألم.”

وتابعت "خلصني الكريم من الألم وشعرت براحة كبيرة. لقد شعرت بشعور رائع، يبدو أن المسكن قد سرى مباشرة إلى الدم. لم أكن أبداً أكثر سعادة من ذلك الوقت. لا تستخدموا تلك المستحضرات، فقط يكفي أخذ حبة من دواء مسكن.”


كانت محظوظة


وقال الدكتور فراس النعيمي، أخصائي الأمراض الجلدية، إنها كانت محظوظة، لأنها عرضت نفسها لخطر شديد بسبب حدوث حالة من التسمم في الجسم، ونجت منها.

فباستخدام كمية كبيرة من هذا الكريم على الجسم فإنك تعرض نفسك لخطر سريان كمية عالية من السميات في مجرى الدم، مما قد يعرضك لنوبة مرضية أو حتى الموت.

وقد سجلت حالات وفاة بسبب الاستخدام المفرط لكريمات التخدير الموضعي.

وتابع فراس "نحن لا ننصح المرضى أبداً باستخدام كريمات التخدير الموضعي بدون إشراف طبي. ولكن ننصح باستخدام كريمات ملطفة مثل جل الصبار أو أخذ حبة من دواء مسكن وتجنب الملابس الضيقة.”

وبالرغم من التجربة القاسية، أشادت ماريان كيز بكفاءة الليزر في إزالة الشعر وقالت أن لا شيء يعادله.

وقد تحدثت عن تجاربها السابقة في إزالة الشعر بالطرق التقليدية، وقالت أنها عانت منها كثيراً، ووجدت أن كثافة الشعر لم تقل مع تكرار الاستخدام كما يروجون.

وكانت ماريان كيز، وهي متزوجة من توني بينز منذ 1995، قد حضرت مهرجاناً للترويج لكتابها الأخير.

-هذه المادة مترجمة بتصرف عن صحيفة Daily Mail البريطانية. للاطلاع على النص الأصلي اضغط هنا.