ماذا تتوقع داخل ذيل الأفعى المجلجلة؟ فيديو يحظى بأكثر من 40 مليون مشاهدة في أقل من أسبوع

تم النشر: تم التحديث:
WHATS INSIDE
What's inside | youtube

حظي شريطٌ مصوّر لعملية تشريح ذيل الأفعى المجلجلة، نُشر على موقع يوتيوب في 3 أبريل/نيسان 2016، بأكثر من 41 مليون مشاهدة، خلال أقل من أسبوع على نشره.

"واتس إنسايد" هي قناة يوتيوب شهيرة أنشأها "دانيال ماركهام" لمشروع ابنه "لنكولن" الخاص بمادة العلوم، إذ يقوم الأب وابنه بشكل دوري بإلقاء نظرة على ما بداخل الأشياء بحسب ما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

الأب وابنه لديهما إجاباتٌ أحياناً تكون مذهلة، عن مجمل الأشياء التي يصادفانها في حياتهما اليومية، ومنها الحيوانات. حيثُ يقومان بمشاركة النتيجة مع الجميع عبر نشر مقطعٍ مصوّر في قناتهما المذكورة.

ويُظهر الفيديو الأخير المنشور على القناة، قيام الأب وابنه بتشريح ذيل أفعى اشتراها الوالد عن طريق موقع "إي باي" من رجل في تكساس.

قبل بدء عملية التشريح ذهب الأب وابنه إلى حديقة حيوانٍ قريبة منهما، حيث قاما بمقارنة الذيل الذي يوشكان على تشريحه بذيل ثعبانٍ لايزال حياً، وتأكّدا أنه مماثل له تماماً.

أشرف الأب "دانيال" على عملية التشريح، عبر استخدام سكين حادة، وتُظهر لقطات الفيديو كيف انكسرت بعض الحراشف من ذيل الأفعى أثناء مرور السكين الحادة فوقها.

لكن الأمر المفاجئ بعد انتهاء عملية التشريح، هو أن الذيل كان فارغاً تماماً!


كيف يصدر صوت الجلجلة؟


علماء الأحياء يقولون إن الصوت الذي يصدر عن ذيل الأفعى ناجمٌ عن ارتطام طبقات جوفاء من مادة "الكيراتين" الصلب.

توجد هذه الطبقات في نهاية ذيل الأفعى وتتسبب بإصدار الأصوات لدى ارتطامهما ببعضها البعض. وفي كل مرة يغير الثعبان فيها جلده تضاف طبقة جديدة إلى الذيل.

ويؤكد الأب "دانيال" إن قياس عمر الأفعى عن طريق ذيلها والطبقات التي يحتويها، ليس دقيقاً دائماً. وأن الأفعى المجلجلة تستطيع هز ذيلها 50 مرة في الثانية الواحدة لمدة ساعات.

- هذه المادة مترجمة عن صحيفة Daily Mail البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، يرجى الضغط هنا.