هل أبريني هو الرجل ذو المعطف الأبيض الذي اعتقلته بلجيكا؟!

تم النشر: تم التحديث:

قامت القوات البلجيكية الجمعة 8 أبريل/ نيسان 2016 بالقبض على محمد أبريني، وهو بلجيكي مطلوب دولياً لاشتباهه في التورط بتفجيرات باريس والتي وقعت في نوفمبر/ تشرين الثاني، وذلك بعد مرور يوم واحد من نشر الفيديو الذي يعرض مشتبهاً به مجهول الهوية، وهو يبتعد بهدوء عن مسرح الجريمة يوم حدوث تفجيرات بروكسل في الـ 22 مارس/ آذار.

لا يزال الأمر إلى الآن غير مؤكد أكان أبريني هو حقاً الشخص المدعو بذي المعطف الأبيض والقبعة، والذي ظهر في الفيديو الذي عرضته الشرطة يوم الخميس، أم لا.

وكانت الشرطة البلجيكية تطارد هذا الرجل منذ ظهوره في فيديو كاميرات المراقبة الخاصة بالمطار، ماشياً بجوار الانتحاريين اللذين فجرا نفسيهما في مطار بروكسل في شهر مارس/ آذار الماضي.

كما أصدرت مذكرة توقيف دولية لاعتقال أبريني في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بعدما تمت رؤيته وهو يقود السيارة برفقة صلاح عبد السلام، وهو أحد المتورطين في هجمات باريس والتي تبناها تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" وأسفرت عن مقتل 130 شخصاً.

هرب عبد السلام إلى بلجيكا ليلة الهجوم، وتم إلقاء القبض عليه في مداهمة للشرطة في حي بولينبيك ببروكسل قبل أيام من قيام بعض عناصر تنظيم داعش بهجمات أخرى في العاصمة البلجيكية.

ولكن، أحقاً أبريني هو الرجل ذو المعطف الأبيض؟ احكم بنفسك. فيما يلي ستجد بعض الصور التي عرضتها صحيفة Foreign Policy للمشتبه به بجوار صور لأبريني نفسه.

yy


هذه المادة مترجمة بتصرف عن صحيفة Foreign Policy الأمريكية.