في "مقلب" مستفز.. شابٌ عربي يوهم طفلاً سورياً بقرب تعرضه لغارة جوية باسطنبول

تم النشر: تم التحديث:
SYRIAN CHILD PRANK
YouTube

قد لا يكون الوعظ والتربية أحد الأدوار المنوطة بالصحافة، إلا أننا نعتقد بأن خداع طفل سوري وإيهامه بأن طائرةً حربيةً تطير في الأجواء وتوشك أن ترمي حمولتها أمرٌ يفتقد إلى الرحمة والأنسانية.

إلا أن هذا ما حدث في أحد ملاعب الأطفال في اسطنبول التركية، حسبما أوردت صحيفة Metro البريطانية الاثنين 4 أبريل/نيسان 2016.





وكما يتضح من خلال فيديو "المقلب"، يبدو الخوف والذعر جلياً على الطفل الذي لم يتجاوز الخامسة من عمره.

وقد تم تداول مقطع الفيديو بكثافة على الشبكات الاجتماعية في تركيا، والذي يُظهر رجلاً يركض بجانب الطفل الجالس على الأرض، موهماً إياه بقرب شنّ الطائرة لغارة جوية، ومطالباً إياه بالهرب والاختباء.

يسارع الطفل في الهرب، فيركض في باحة حديقة الأطفال بحثاً عن مكانٍ آمن، وهو يحدّق في السماء بخوف.

يقرر الصغير أن يقفز فوق سياج الحديقة ليختبئ بجانب جدار يجاورها، ثم يلتصق بالحائط بخوف، في محاولةٍ جاهدةً لتأمين نفسه من الغارة المزعومة.

بعدها، يعترف الشاب للطفل بأن ما جرى مجرد "مقلب"، ويُنهي تصوير الفيديو.

يشار إلى أن الفيديو لاقى انتشاراً واسعاً في تركيا، حيث أجمع مشاهدوه على إدانة "المقلب" السخيف الذي دُبِّر للطفل البريء.

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن صحيفة Metro البريطانية. للاطلاع على النسخة الأصلية، اضغط هنا.