السينما المصرية هذا الصيف للكبار فقط بـ "اللي اختشوا ماتوا"

تم النشر: تم التحديث:
GHADA
Social media

تعود السينما المصرية لرفع شعار "للكبار فقط +16 سنة" من جديد، وذلك من خلال فيلم "اللي اختشوا ماتوا".

وتؤدي كل من غادة عبد الرازق وعبير صبري وهايدي كرم وسلوى خطاب بطولة الفيلم الذي من المقرر عرضه في دور السينما المصرية في 20 أبريل/نيسان الجاري.





وتدور أحداث "اللي اختشوا ماتوا" الذي يحتوي على مشاهد جريئة، حول مجموعة من 7 شخصيات نسائية تربطهن صداقة قوية، ويعشن معاً في بنسيون في منطقة وسط البلد بالقاهرة، تجمعهن المشكلات المجتمعية وظروف الحياة القاسية، حيث لكل واحدة منهن حلم تهدف إلى تحقيقه، إلى أن تحدث جريمة غامضة يشتبه في تورّط الجميع بها، حيث يتغير مسار حياة كل منهن.

تؤدي غادة عبد الرازق دور الممرضة التي تنقلب حياتها بعد حدوث الجريمة، بينما تقوم عبير صبري بدور فتاة تحلم بالدخول في عالم التمثيل.

قبل شهور، واجه "اللي اختشوا ماتوا" أزمة كادت تمنع عروضه بدور السينما لاحتواءه على مشاهد خادشة للحياء، بينما أكد مخرج العمل ان سبب التصنيف العمري يعود إلى احتواء الفيلم على مشاهد ضرب وآخر للولادة، وهو ما اعتبرته الرقابة غير مناسب لأقل من سن 16 عاماً، بحسب موقع دوت مصر.

اللافت أن السينما النسائية تتناول قضايا المرأة في صورة مجموعة من المشكلات النفسية التي تعاني منها الفتيات من قبل المجتمع حولهن، كأفلام غادة عبدالرازق السابقة "جرسونيرة" و"ركلام"، بينما تناولت أفلام أخرى حياة الفتيات من الأسر البسيطة مثل "بنات وسط البلد" و"في شقة مصر الجديدة" و"بنتين من مصر" والذي تم تصنيفه أيضاً للكبار فقط.

وتتصدر وجوه الفنانات إعلانات الأفلام النسائية هذا الموسم، حيث يخترقن عالم المرأة كفيلم "يوم للستات" بطولة إلهام شاهين ونيللي كريم، وفيلم "تفاحة آدم".

يشار إلى أن "اللي اختشوا ماتوا" من سيناريو وحوار محمد عبد القادر، وإخراج إسماعيل فاروق.

حول الويب

فيلم غادة عبد الرازق | اليوم السابع

لماذا صنفت الرقابة فيلم غادة عبد الرازق الجديد "للكبار فقط"؟ | Laha ...

الرقابة توقف فيلم غادة عبد الرازق بسبب مشاهد خادشة للحياء! - صحيفة ...