أخيراً اكتشف العلم 8 مفاتيح للسعادة.. تعرف عليها

تم النشر: تم التحديث:
SWSHYALMYDYA
سوشيال ميديا

السعادة هدف يسعى الجميع إلى تحقيقه في حياتهم اليومية، وقد لا تكون هناك تركيبة سحرية للسعادة.. ولكن هناك خطوات منطقية تمهد لبلوغها.. فما هي؟

تقرير نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأميركية أخيراً رصد عدداً من النصائح التي أوصى بها بعض الخبراء والباحثين، التي اعتبرها التقرير مفتاحاً للسعادة.


أعطِ الأولوية للأسرة والأصدقاء


تؤكد إحدى الدراسات الحديثة، التي تعتبر من أطول الدراسات وقتاً، أن السعادة تتعلق بعلاقاتنا بأسرتنا وأصدقائنا وأزواجنا، خاصة في أيام العطلات.

فالحياة مليئة بالمشاغل. ويزيد شعورنا بالسعادة في أيام العطلة، وذلك لأننا نقضي وقتاً أطول مع الأسرة والأصدقاء، وفقاً لما يقوله الأكاديميون.


العدالة الاجتماعية تبعث على السعادة


يعتبر التفاوت الكبير في الأجور من أسباب التعاسة على المستوى القومي، كما تشير الأبحاث، وقد أظهرت الدراسات أن الدول الاسكندنافية هي من أكثر الدول سعادة، وذلك بسبب تحقيق العدالة في الأجور ومنظومة التأمين الاجتماعي الفعالة.


العرفان بالجميل



يقول فاريل ويليامز، نجم أغنية "هابي" الشهيرة، "إن كنت شاكراً فستجد السعادة في كل شيء".


الصحة الجيدة


العلاقة بين الصحة والسعادة معروفة منذ قرون. ولكن أيهما يأتي أولاً؟ هل الصحة الجيدة تسبب السعادة أم أن العكس هو الصحيح؟


السعادة مهمة جداً للأطفال


يستطيع الأطفال السعداء التعلُّم بسرعة، ويكونون أكثر إبداعاً وأكثر صلابة في وجه الفشل، كما يستطيعون تكوين صداقات بسهولة. ولكن التقارير تشير إلى أن البنات في سن الـ15 يعتبرون الأقل سعادة بين الأطفال عامة.


لا تبالغ


إذا بالغت في إظهار السعادة، أو محاولة خلق جو مرح في العمل بصورة مبالغ فيها قد تتسبب في العكس تماماً، ستصيب مَنْ حولك بالإحباط.


لا تجعل البحث عن السعادة شغلك الشاغل


هناك أبحاث تتناول قضية البحث عن السعادة، ويشير بعضها إلى أن الجري وراء السعادة باستمرار قد لا يكون أمراً صحياً.


إذا لم تنجح في تحقيق السعادة تظاهر بأنك سعيد


تدلك مؤلفات "إيمي كادي" و"شوندا رايمز" على كيفية الوصول للسعادة والثقة بالنفس عن طريق "التظاهر بأنك سعيد".

- هذه المادة مترجمة عن صحيفة New York Times الأميركية. للاطلاع على المادة الأصلية يُرجى الضغط هنا.