الصدر يدعو أنصاره لإنهاء الاعتصام في المنطقة الخضراء ببغداد

تم النشر: تم التحديث:
DEFAULT
Khalid Al Mousily / Reuters

دعا رجل الدين الشيعي العراقي مقتدى الصدر أنصاره الخميس 31 مارس/ آذار 2016 إلى إنهاء الاعتصام عند بوابات المنطقة الخضراء شديدة التحصين في بغداد بعد أن قدم رئيس الوزراء حيدر العبادي تشكيلا جديدا للحكومة يهدف إلى مكافحة الفساد.

وفي كلمة تلفزيونية وصف الصدر تشكيل الحكومة الجديدة بأنه "مشجع" ودعا أنصاره إلى الانسحاب من المنطقة التي تضم مكاتب الحكومة والبرلمان بعد الاعتصام لنحو أسبوعين.

وهدّد الصدر بانسحاب كتلته من الحكومة والبرلمان ما لم يتم التوافق على تشكيل الحكومة الجديدة التي عرضها رئيس الوزراء حيدر العبادي على مجلس النواب.

وكان التلفزيون الرسمي العراقي قال إن رئيس وزراء العراق حيدر العبادي قدم 16 وزيراً من أصل 18 إلى سالم الجبوري رئيس البرلمان للحصول على نيل الثقة، من بينهم نزار سالم النعمان لمنصب وزير النفط والسياسي الشيعي البارز علي علاوي لمنصب وزير المالية والشريف علي بن الحسين - أحد أقرباء ملك العراق الذي أُطيح به في 1958 - لمنصب وزير الخارجية.