"الدولة الإسلامية" يعلن مسؤوليته عن مقتل وإصابة 3 ضباط روس

تم النشر: تم التحديث:
RUSSIAN ARMY
Maxim Shemetov / Reuters

أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، الأربعاء 30 مارس/آذار 2016، مسؤوليته عن مقتل ضابط روسي وجرح اثنين بتفجير عبوة ناسفة في سيارتين بمنطقة "كاسبيسك" شرقي داغستان الروسية.

الشرطة الروسية وعلى لسان متحدثة باسم شرطة داغستان قالت إن انفجار وقع في سيارتين في وقت متأخر من ليل الثلاثاء، موضحة أن نوع العبوة الناسفة لم يحدد بعد.

وذكر بيان لتنظيم الدولة أن الانفجار أسفر عن مقتل 10 من رجال الأمن، وفقاً لما ذكرته وكالة أعماق للأنباء التي تؤيد التنظيم.

وأعلن التنظيم المتشدد مسؤوليته في السابق عن هجمات عنيفة على قوات الأمن في منطقة شمال القوقاز الروسية المضطربة التي تقطنها أغلبية مسلمة وفيها داغستان.

ويرى منتقدون للكرملين أن انتشار الفقر والفساد في داغستان يغذي التطرف الديني. وتعرضت الشرطة في المنطقة لهجمات مشابهة في فبراير شباط.

وأعلن بعض المتشددين في داغستان التي تقع على حدود الشيشان مبايعتهم لتنظيم الدولة الإسلامية.

وخاضت موسكو حربين ضد انفصاليي الشيشان في تسعينات القرن الماضي.

حول الويب

مقتل عسكريين روس وإيرانيين في سوريا

مقتل 3 جنود روس يقاتلون مع الأسد في #سوريا - YouTube

"داعش" يتبنى قتل خمسة جنود روس قرب تدمر - النهار

مقتل 109 جنود روس منذ انطلاق العمليات العسكرية الروسية في سوريا