"نوارة".. أفضل الأفلام المصرية منذ سنوات؟

تم النشر: تم التحديث:

يقدم “فيلم جامد” تقييماً لفيلم مصري مميز جديد هو “نوارة” الذي أدت بطولته الممثلة المصرية منة شلبي إلى جانب مواطنها الممثل محمود حميدة.

اعتبر الناقد أن الفيلم من أفضل الأعمال الفنية التي شاهدها خلال الخمس سنوات الماضية، سواءاً كان فيلماًعربياً أو عالمياً، لشدة صدق الشخصية الرئيسية في العمل “نوارة” التي تعمل خادمة لدى عائلة ثرية إبان ثورة “25 يناير” 2011 في مصر.

الفيلم يفتقد للحبكة الدرامية المتعارف عليها من بداية ومنتصف ونهاية بسبب تسليطه الضوء على يوميات حياة البطلة ومعايشتها المجتمع الفقير الذي تعيش فيه والقصر الضخم الثري الذي تخدم فيه، لكنه رغم ذلك لا يحوي مشهداً واحداً يبعث على الملل.

وأثنى الناقد أيضاً على دور الممثل محمود حميدة الذي أدّى دور رجل النظام السابق الرافض للثورة وما يمكن أن تجلبه عليه، وهو يجسد الطبقة التي خافت من تداعياتها من أبناء الشعب المصري، بينما تمثل "نوارة" على النقيض أمل الفقراء في التغيير.