حتى تتفرّغ لدعم أنقرة.. أميركا تطلب من أسر العسكريين مغادرة مناطق في تركيا

تم النشر: تم التحديث:
US TROOPS IN TURKEY
ASSOCIATED PRESS

قال الجيش الأميركي اليوم الثلاثاء 29 مارس/ آذار 2016 أنه أمر أسر أفراده بمغادرة مناطق من جنوب تركيا بسبب "استمرار المخاوف الأمنية في المنطقة".

وقال بيان للقيادة الأوروبية بالجيش الأميركي إن الأوامر صدرت بمغادرة أسر أفراد الجيش المتمركزين في أضنه -بما في ذلك قاعدة إنجيرليك الجوية التي تستخدم بكثافة في محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية"(داعش) وإزمير وموجلا. وأجاز القرار وزير الدفاع الأميركي أشتون كارتر.

وقال الجنرال فيليب بريدلاف قائد القيادة الأوروبية الأميركية في بيان "نتفهم أن هذا أمر مزعج لأسر العسكريين لكن يتعين علينا الحفاظ على سلامتهم وضمان الفاعلية القتالية لقواتنا لدعم حليفتنا القوية تركيا في الحرب على الإرهاب."

وأضاف البيان أن أمر المغادرة لا يشير إلى قرار بإنهاء دائم لوجود الأسر في منشآت عسكرية في جنوب تركيا.

وحذرت الخارجية الأميركية المواطنين الأميركيين من السفر لجنوب شرق تركيا بشكل عام.

وتأتي القرارات الأميركية بعد يوم واحد من لقاء وزير الخارجية الأميركية جون كيري في واشنطن بنظيره التركي مولود تشاووش أوغلو لمناقشة قضايا ثنائية بينها مساعي القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق.

ومن المقرر أن يزور الرئيس التركي رجب طيب إردوغان واشنطن هذا الأسبوع لحضور قمة للأمن النووي بمشاركة قادة آخرين.