قبرص: الطائرة المصرية اختطفت بحزام زائف.. والدوافع لازالت غامض

تم النشر: تم التحديث:
EGYPTIAN PLANE
ASSOCIATED PRESS

خطف رجل يبدو أنه مضطرب نفسيًا الثلاثاء 29 مارس/ آذار 2016 طائرة تابعة لشركة مصر للطيران إلى مطار لارنكا مهددًا الطاقم بحزام ناسف مزيف، قبل أن يسلم نفسه للسلطات القبرصية ويتم الإفراج عن كل الركاب وهم سالمون.

و قالت وزارة الطيران المدني المصرية في بيان لها مساء الثلاثاء إن السلطات القبرصية أكّدت أن حزام الرجل الذي خطف طائرة ركاب مصرية اليوم الثلاثاء خلال رحلة داخلية كان زائفاً.

واستسلم الرجل في مطار لارناكا القبرصي الذي هبطت فيه الطائرة بعد خطفها بينما كانت في الطريق من مدينة الإسكندرية الساحلية إلى القاهرة.

من جانبه قال الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس إن خطف طائرة مصر للطيران التي هبطت في مطار لارناكا ليس له صلة بالإرهاب.

وسلّم الخاطف نفسه وذكر التلفزيون الرسمي أنه خرج من الطائرة رافعاً يديه.

وقال رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل إن الخاطف مصري طلب لقاء مسؤولين من الاتحاد الأوروبي أو الطيران إلى مطار آخر.

وصرّح إسماعيل للصحفيين أن السلطات تستجوب الخاطف لمعرفة دوافعه التي ما زالت غير واضحة.

وكانت وزارة الطيران المدني أعلنت فى بيانات لها أن طائرة مصر للطيران طراز إيرباص 320 رحلة رقم 181 وعلى متنها 81 راكب و المتجهة من مطار برج العرب في الاسكندرية (شمال) إلى مطار القاهرة تعرضت إلى حالة اختطاف، مشيرة إلى أنه تم الإفراج عن كل الركاب ماعدا طاقم الطائرة (7 أفراد) و4 أجانب.

وفي مؤتمر صحفي، شرقي القاهرة، أوضح فتحي أن المختطف لم يكن يحمل أية أسلحة، غير أنه هدد بوجود حزام ناسف.

ونشرت وزارة الداخلية المصرية على صفحتها على فيسبوك صور ومقطع فيديو يظهر فيه المصري سيف الدين مصطفى وهو يخضع للتفتيش قبل صعوده إلى الطائرة ومرور حقيبة يده على جهاز التفتيش الإلكتروني.

وأعلنت وزارة الخارجية القبرصية أن الخاطف "مضطرب نفسيًا"، وقال السكرتير الدائم لوزارة الخارجية الكسندروس زينون "الأمر لا علاقة له بالإرهاب، إنه تصرف فردي من جانب شخص مضطرب نفسيًا".