إذا أردت النوم فعليك بالآيفون.. كيف يساعد نظام iOS9.3 على النعاس؟

تم النشر: تم التحديث:
IPHONE
ASSOCIATED PRESS

يحتوي نظام تشغيل آيفون iOS9.3 على ميزة تعد المستخدمين بنوم أفضل؛ إذ يقوم "الوضع الليلي" بتغيير ألوان الشاشة لتبدو أكثر ميلاً للأصفر ليلاً وأقل سطوعاً في ظلمة المساء، ما يجعل الخلود للنوم بعد النظر في شاشة الآيفون أو الآيباد أكثر سهولة.

وعلى الرغم من الحديث المعمّق عن هذه الميزة قبل إطلاقها، والإطراء الذي تلقته بعد ذلك؛ إلا أن الوصول لمكان تشغيلها بدا ملتبساً قليلاً، حسبما أوردت صحيفة الإنديبندنت البريطانية، الاثنين، 28 مارس/ آذار 2016.

لتشغيل الميزة الجديدة بنجاح، اذهب إلى الإعدادات ثم انقر على "العرض والسطوع" وستجد إعداد الانتقال ل"الوضع الليلي" هناك، ويمكنك تشغيله يدوياً في كل مرة، أو جدولته ليعمل في وقت معين، كما يمكنك ضبط درجة سطوع اللون الأصفر أو البرتقالي للدرجة المحددة التي تحتاجها عن طريق شريط تمرير يتدرج من درجة اللون الأقل سطوعاً إلى الأعلى سطوعاً.

وعموماً لن يكون أثر الوضع خفياً عند تشغيله؛ فمع قرب غروب الشمس سيلاحظ المستخدم تدرجاً في الشاشة إلى لون أكثر دفئاً. وأظهرت الدراسات وحالات الاستخدام الفردية أن هذه الميزة بالفعل تجعل النظر للآيفون أكثر سهولة وتساعد في الحد من تأثيرات الشاشات الساطعة والمتوهجة على نومك.


وقف التشغيل


قد تفيد معرفة مكان وجود هذا الخيار في معرفة كيفية إيقاف تشغيله أيضاً، فربما تشاهد فيلماً على الآيباد ويؤدي تغير ألوان الشاشة إلى أن تبدو الأمور غير طبيعية قليلاً فترغب في إيقافه مؤقتاً.


في الكومبيوتر الخاص


وأخيراً؛ إن كنت ترغب في الحصول على التأثير ذاته في جهاز الكومبيوتر الخاص بك؛ يمكنك تحميل برنامج f.lux من موقع المطورين، وهو برنامج يقوم بالمهمة نفسها ومتوفر لأنظمة تشغيل ويندوز وماك ولينوكس وأندرويد، كما يقدم البرنامج بعض الخيارات الإضافية في النسخة الخاصة بالآيفون، إذ يُمكّنك مثلاً من تشكيل وإعادة ضبط الإضاءة، فتكون درجة حرارة ألوان الشاشة متطابقة مع أضوائك.

هذه المادة مترجمة بتصرف عن صحيفة The Independent البريطانية.