شوّهت صورة المسلمين وضللت الرأي العام.. صحيفة بريطانية شهيرة تتعرض للتوبيخ بسبب استطلاع مخادع

تم النشر: تم التحديث:
BRYTANYA
social media

وبّخت الجهة التنظيمية للصحافة المستقلة في بريطانيا صحيفة "ذي صن" التي يملكها روبرت مردوخ، السبت 26 مارس/آذار 2016، بسبب نشرها تقريراً "مضللاً للغاية" يزعم أن واحداً من بين كل 5 مسلمين يتعاطفون مع الجهاديين.

الصحيفة الواسعة الانتشار نشرت صورة لمحمد إموازي، البريطاني المعروف باسم "الجهادي جون" الذي كان ينتمي لتنظيم الدولة الإسلامية، إضافة الى عنوان صادم.

وعقب نشر التقرير تلقت "منظمة معايير الصحافة المستقلة" أكثر من 3000 شكوى معظمها تطعن في دقة الاستطلاع.

brytanya

وأوضح رسم بياني في الصحيفة أن 5% من الذين تم استطلاع آرائهم يتعاطفون كثيراً مع الجهاديين، و14% يتعاطفون نسبياً، بينما 71% ليس لديهم أي تعاطف "مع الشباب المسلمين الذين يغادرون بريطانيا للانضمام الى المقاتلين في سوريا".

وجاء في الشكاوى أن سؤال الاستطلاع لم يتطرق تحديداً الى تنظيم الدولة الإسلامية، ويمكن أن يشمل من يقاتلون ضد جهاديي التنظيم.

ونفت الصحيفة أن تكون صياغة أسئلة الاستطلاع غير واضحة، وقالت إن أسئلة سابقة في الاستطلاع الذي جرى عبر الهاتف أشارت صراحة الى تنظيم الدولة الإسلامية.

وأوضحت "منظمة معايير الصحافة المستقلة" أن الصحيفة قدمت العديد من التفسيرات لنتائج الاستطلاع في صفحاتها الداخلية، إلا أنها خلُصت الى أن "التقرير كان مضللاً للغاية".

ونشرت صحيفة "الصن" حكم المنظمة على الصفحة الثانية من عدد السبت، بحسب طلب المنظمة.

حول الويب

المسلمون في بريطانيا يرفضون معاملتهم كـ «جالية مشبوهة» | القدس ...

مفكرة الإسلام : صحيفة بريطانية تكشف أسباب ضرب "الإرهاب"

ما الفرق بين "داعش" والمسلمين؟ رسامة كاريكاتير أمريكية تجيب

داعش تشوّه صورة الإسلام بحرقها للطيار الأردني - جريدة الرياض

"داعش" تشوه صورة الإسلام في أوروبا - YouTube

"اسم محمد الأكثر شيوعا إذن فالمسلمون قادمون" ... خطر الإسلاموفوبيا عندما ...

مصرس : الوهابية تشوه الاسلام كتاب لمجموعة علماء

مسلمو بريطانيا الأقل حظا بالوظائف العليا - الجزيرة نت

بعد كشف بريطانيا لهوية "الجهادي جون".. صديقه: كان رجلا يافعا جميلا ...

علماء المسلمين والمعركة الفكرية ضد داعش - المسلة