الخارجية الروسية: تدهور العلاقات مع تركيا "أمر مؤقت"

تم النشر: تم التحديث:
DEFAULT
POOL New / Reuters

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن تدهور العلاقات بين بلادها وتركيا "أمر مؤقت".

جاء ذلك خلال مشاركتها في أحد البرامج الإذاعية المحلية، في وقت متأخر الليلة الماضية، حيث أجابت زاخاروفا على سؤال لمذيع البرنامج، حول ما إذا كانت الأزمة بين بلادها وتركيا مؤقتة أم لا فقالت: "بالتأكيد، إنها أمر مؤقت".

وشهدت العلاقات بين روسيا وتركيا أزمة دبلوماسية على خلفية إسقاط طائرة عسكرية روسية اخترقت مجال تركيا الجوي في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، حيث أعلنت رئاسة هيئة الأركان الروسية قطع موسكو علاقاتها العسكرية مع أنقرة، إلى جانب فرض قيود على البضائع المستوردة منها، وكذلك فرض عقوبات اقتصادية على تركيا.