وسائل إعلام بلجيكية تنفي اعتقال المشتبه به الرئيسي في تفجيرات بروكسل

تم النشر: تم التحديث:
BRUSSELS
socail

نفى المدعي العام البلجيكي، الأربعاء 23 مارس/آذار 2016، ما تداولته وسائل الإعلام المحلية عن اعتقال المشتبه به الثالث في هجمات بروكسل، مؤكداً أن "نجيم العشراوي" لا يزال هارباً.

وسائل إعلام بلجيكية كانت قد نشرت في وقت سابق أنباء عن اعتقال نجم العشراوي المشتبه فيه الرئيسي في تفجيرات أمس الثلاثاء في بروكسل، لكنها أكدت في وقت لاحق إن الشخص المعتقل ليس العشراوي.

وقالت صحيفة "لو ليبر بلجيك" إن الذي اعتقل شخص آخر. وقالت صحيفة دي.إتش التي كانت أول من نشر التقرير إنه حدث لبس في هوية الشخص الذي اعتقل في حي أندرلخت.

وكانت صحيفة "دي.إتش" البلجيكية ذكرت في وقت سابق على موقعها الإلكتروني أن نجم العشراوي أحد المشتبه بهم الرئيسيين في تفجيرات بروكسل اعتقل اليوم الأربعاء 23 مارس/آذار 2016 في حي أندرلخت بالمدينة.

brussels

يذكر أن الشرطة تتعقب الشعراوي بعد أن شوهد مع اثنين يشتبه أنهما مهاجمان انتحاريان نفذا التفجيرات في مطار بروكسل.

وتعتبر السلطات العشراوي المنفّذ الثالث للهجمات التي شهدتها العاصمة بروكسل، وسقط ضحيتها 31 قتيلاً ومئات الجرحى.

وكان الادعاء البلجيكي قد صرح الاثنين أنه عثر على حمض العشراوي النووي (دي.إن.إيه) في منازل استخدمها مهاجمو باريس العام الماضي وأنه سافر إلى المجر في سبتمبر/ أيلول الماضي مع صلاح عبد السلام المشتبه به الرئيسي في هجمات باريس.

ومنذ تلك اللحظة تلاحق السلطات الأمنية الشعراوي، واتهمته بأنه أحد أفراد المجموعة التي هاجمت مطار بروكسل أمس الثلاثاء.

ويحمل العشراوي البالغ من العمر 24 عاماً الجنسية البلجيكية، وكان قد ذهب إلى سوريا في فبراير/شباط 2013، كما أنه استخدم اسماً وهمياً هو "سفيان كيال"، حاملاً هوية سورية مزورة، وفقاً لما نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأميركية.