السلطات البلجيكية: منفذا هجمات بروكسل شقيقان عربيان

تم النشر: تم التحديث:

قالت هيئة الإذاعة والتلفزيون البلجيكية الناطقة بالفرنسية، الأربعاء 23 مارس/آذار 2016، نقلاً عن مصدر لم تسمه إن منفذي هجوم مطار بروكسل هما الأخوان إبراهيم وخالد البكراوي المقيمان في بروكسل والمعروفان بسجلهما الجنائي لدى الشرطة.

صحيفة (دي.اتش) البلجيكية قالت إن أحد مهاجمي مطار بروكسل لا يزال هاربا هو ويدعى نجم العشراوي (25 عاما) وتطارده الشرطة منذ يوم الاثنين.

brussels


المسافرون الثلاثة


وأضافت الهيئة أن خالد استخدم اسماً مستعارا في استئجار شقة في حي فورست بالعاصمة البلجيكية حيث قتلت الشرطة مسلحاً خلال مداهمة نفذتها الأسبوع الماضي.

belgium airport

وعثر المحققون بعد المداهمة على راية تنظيم "الدولة الإسلامية" وعلى بندقية وأجهزة تفجير وبصمات أصابع صلاح عبد السلام المشتبه به الرئيسي في هجمات باريس والذي ألقي القبض عليه بعد ذلك بـ3 أيام.

وقالت هيئة الإذاعة إن الأخوين لديهما سجل جنائي لكن الشرطة لم تربط بينهما وبين الإرهاب حتى الآن.

وكان الادعاء البلجيكي قد صرح الاثنين أنه عثر على حمض العشراوي النووي (دي.إن.إيه) في منازل استخدمها مهاجمو باريس العام الماضي وإنه سافر إلى المجر في سبتمبر أيلول الماضي مع صلاح عبد السلام المشتبه به الرئيسي في هجمات باريس.


تفاصيل الهجوم


وعن تفاصيل الهجوم، فقد قام منفذو الهجمات بإيقاف سيارة تكسي في أحد أحياء العاصمة للتوجه إلى المطار، لكن سائق التكسي لاحظ أن هناك عدداً من حقائب السفر يتجاوز حمولة سيارته فرفض نقل الأشخاص الثلاثة، وفقاً لما ذكرته قناة العربية.

وعندما شاهد سائق التكسي الصور قام بإبلاغ السلطات عنهم.

ورجحت مصادر أمنية أن فريق المنفذين يتكون من 3 مجموعات، وأن هناك فريقاً لا يزال حراً.