فيسبوك يخذل مستخدميه في بلجيكا.. توقّف خدمة إشارة الأمان أو safety check وانتقادات تطال الموقع

تم النشر: تم التحديث:

رغم تعالي النداءات والمطالبات، لم يفعّل فيسبوك بعد ميزة إشارة الأمان أو safety check عقب اعتداءات بروكسل.

الميزة تخوّل المستخدمين الإشارة إلى أنفسهم بأنهم "بخير وأمان" إن كان يشتبه بوجودهم ضمن منطقة كارثة أو خطر ما؛ بيد أن انتقادات كثيرة طالت الموقع لعدم تفعيل هذه الميزة إلا في حالات معينة تستغرق وقتاً طويلاً للتفعيل، وفق تقرير نشرته صحيفة الإندبندنت البريطانية، الثلاثاء 22 مارس/أذار 2016.

وخلفت انفجارات بروكسل هذا الصباح في كل من المطار ومحطة مترو الأنفاق 26 قتيلاً و35 جريحاً حسب التقارير الواردة، لكن السبب وراء الاعتداء ما زال طيّ المجهول.

وعلى الشبكات الاجتماعية، أهاب الكثيرون من مستخدمي فيسبوك بالقائمين على الموقع أن يقوموا بتفعيل تلك السمة للاطمئنان على أصدقائهم وأقربائهم، نظراً لأن شبكات الهواتف والاتصال تنهار من كثرة الحمل والضغط عليها لكثرة الاتصالات ساعتها.

وكتب هؤلاء تغريدات على تويتر ترفع المطالب إلى المسؤولين، فقال أحدهم "أعجبتني فكرة "شارة الأمان" على فيسبوك وينبغي تفعليها بشكل أسرع خلال حالات الطوارئ."

وقال آخر "تباً للأخبار. كونوا بخير يا أصدقاءنا في بروكسل. ليت شارة الأمان على فيسبوك مفعلة الآن."

وكتب متابع آخر " فيسبوك، نريد شارة أمان لبروكسل الآن"

فيما قال رابع: "أين ميزة شارة الأمان لبروكسل يا فيسبوك؟"

وكان فيسبوك قد فعّل تلك الميزة إثر اعتداء لأول مرة بعيد اعتداءات باريس العام الماضي، أما قبل ذلك فلم تكن الميزة تفعل سوى في الكوارث الطبيعية.

وانتقد الموقع منذ حينها على انتقائيته إزاء الأحداث التي يفعل تلك الشارة إثرها نظراً لأن اعتداءات كبرى تحدث في الدول النامية أو في دول غير غربية فلا يكترث الموقع لتفعيل الشارة لها.

هذه المادة مترجمة بتصرف عن صحيفة Independent البريطانية.