تعانقا وتظاهرا بأنهما حبيبان قبل تنفيذ تفجير أنقرة

تم النشر: تم التحديث:
MNFDHATFJYRANQRH
منفذا تفجير أنقرة | social media

الشاب فاهيت المطلوب الأول حالياً في تركيا وسهير دمير، قبل ساعات قليلة من تنفيذهما لتفجير أنقرة يوم الأحد 13 مارس/ آذار 2016، يعانقان بعضهما في طريق "إسكيشهير" السريع المعروف في أنقرة على أنهما عاشقان، وبعدها تتوجه "دمير" لمركز العاصمة في منطقة الكيزلاي لتزرع السيارة المفخخة بالقرب من مركز الحافلات في المنطقة.

الصورة الوحيدة لمنفذي ومخططي التفجير نشرتها صحيفة حرييت أثناء تواجدهما أمام "محطة وقود" حيث ذكرت الصحيفة أن "فاهيت" و"دمير" تعمّدا معانقة بعضهما والتعامل كعشيقين من أجل عدم لفت الانتباه لهما.

وفي السياق ذاته أشارت الصحيفة أن فاهيت ودمير التقيا في أنقرة بتاريخ 26 فبراير/ شباط 2016 وقاما بإجراء فحص لمكان التفجير المُقرر.

ويذكر أن "دمير" انضمت إلى حزب العمال الكردستاني المحظور بتركيا في عام 2013، وحسب المعلومات الأمنية، تلقّت دمير التدريبات في أحد المعسكرات بسوريا، قبل أن تعود بطريقة غير شرعية إلى تركيا لتنفيذ عملية التفجير في أنقرة.

في حين مازالت السلطات الأمنية التركية تبحث عن فاهيت الذي فر قبل التفجير، ومن المحتمل أن يكون هرب إلى سوريا حسب ماذكرته صحيفة حرييت.

حول الويب

أوغلو: منفذ التفجير سوري.. ونظام الأسد مسؤول مباشرة - العربية.نت ...

تفاصيل جديدة عن تفجير أنقرة الإرهابي

بالصور| صحيفة تركية تعلن هوية منفذ "تفجير أنقرة"