21 مقاتلة روسية ما زالت في "حميميم" من أصل 36.. أقل من نصف القوات غادرت سوريا

تم النشر: تم التحديث:
RWSYA
social media

أظهرت حسابات استناداً إلى لقطات محطّات تلفزيون رسمية أن أقل قليلاً من نصف القوة الجوية الروسية من القاذفات والمقاتلات في سوريا غادرت البلاد خلال الاثنين والثلاثاء 15 مارس/آذار 2016.

وأظهر تحليلٌ لرويترز صوراً التقطتها الأقمار الصناعية ولقطات للضربات الجوية الروسية وبيانات وزارة الخارجية الروسية في وقت سابق أن روسيا احتفظت بنحو 36 مقاتلة في قاعدة حميميم الجوية التابعة لها في محافظة اللاذقية السورية.

التحليل بيّن عبر لقطاتٍ بثّتها محطات تلفزيون رسمية أن 15 على الأقل من هذه الطائرات ومن بينها مقاتلات طراز سوخوي-24 وسوخوي-25 وسوخوي-30 وسوخوي-34 أقلعت متجهةً إلى روسيا في اليومين الماضيين.

ولم يتسنّ التحقق من تحركات الطائرات من مصدرٍ مستقل. ومن المستحيل تحديد ما إذا كانت طائرات أخرى تتجه لسوريا لتحلّ محلّ الطائرات المغادرة.

ومن المعروف أيضاً أن موسكو لديها نحو 14 طائرة هليكوبتر عسكرية على الأقل فضلاً عن طائرات استطلاع بدون طيار في قاعدة حميميم. وفي حال سحبها سيتمّ شحن طائرات الهليكوبتر بحراً أو جواً.