ما بين قتلى وجرحى ولاجئين.. تعرَّف على أحدث إحصاءات الثورة السورية في عامها الخامس

تم النشر: تم التحديث:
THE WAR IN SYRIA
Valery Sharifulin via Getty Images

5 أعوام على انطلاق الثورة السورية، ولا زالت الحرب مشتعلة بين النظام والمعارضة، ازداد معها القتل والدمار والتشريد، خاصة مع التدخل العسكري الروسي بأحدث أسلحته المدمرة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق ما استطاع رصده من أرقام لأعداد القتلى والجرحى والمشردين، على الرغم من مصير آلاف السوريين الذي لا زال مجهولاً.

وأعلن المرصد، الثلاثاء 15 مارس/آذار 2016، أن نحو مليونين ونصف المليون قُتلوا وجُرحوا، إضافة إلى أكثر من 11 مليوناً شُرِّدوا ما بين الداخل والخارج، خلال 5 سنوات منذ انطلاقة الثورة السورية.


إحصاءات


ومنذ 18 آذار/مارس 2011 تاريخ سقوط أول قتيل في مدينة درعا، سقط 273520 قتيلاً، منهم 13694 طفلاً دون سن الـ18، و8823 أنثى فوق الـ18، وفقاً لما نشره المرصد على موقعه الرسمي.

وأشار إلى أن 13475 مواطناً مدنياً قُتلوا تحت التعذيب في معتقلات النظام السوري، بينهم 108 أطفال دون سن الـ18، و53 امرأة.

وبلغ عدد قتلى عناصر حزب الله الذين يقاتلون إلى جانب النظام السوري 1041 قتيلاً.

كما أفاد المرصد بسقوط 3897 قتيلاً من المليشيات الموالية للنظام من الطائفة الشيعية ومن جنسيات أخرى إيرانية وأفغانية وعربية، كما كشف عن سقوط 44992 قتيلاً من جنسيات خليجية وإفريقية ومصرية ودول عربية وأجنبية أخرى.

كما أن هناك نحو مليونين من السوريين أُصيبوا بجراح مختلفة وإعاقات دائمة، وشُرّد أكثر من 11 مليوناً آخرين منهم، بين مناطق اللجوء والنزوح، ودمرت البنى التحتية والمشافي والمدارس والأملاك الخاصة والعامة بشكل كبير جداً.


مفقودون


وأشار المرصد إلى أن هذه الأرقام والإحصاءات لا تشمل مصير أكثر من 20 ألف مفقود داخل معتقلات قوات النظام وأجهزته الأمنية، إضافة لآلاف آخرين فقدوا خلال اقتحام قوات النظام والمسلحين الموالين لها لعدة مناطق سورية، وارتكابها مجازر فيها.

كما أن هذه الإحصائيات لا تشمل مصير أكثر من 5000 مختطف من المدنيين والمقاتلين في سجون تنظيم الدولة الإسلامية.

كما نشير إلى أن هذه الإحصائيات لا تشمل أيضاً مصير أكثر من 6000 أسير ومفقود من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، ونحو 2000 مختطف لدى الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وتنظيم الدولة الإسلامية، وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام)، بتهمة موالاة النظام.

كذلك لا تشمل المئات من المقاتلين الكرد من جنسيات غير سورية، الذين قضوا خلال قتالهم إلى جانب وحدات حماية الشعب الكردي في سوريا.


محاكم دولية خاصة


وتعهَّد المرصد السوري بالاستمرار في العمل مع المنظمات الحقوقية الفاعلة على الساحة الدولية للضغط على مجلس الأمن الدولي من أجل إنشاء محاكم دولية خاصة في سوريا، أو إحالة ملف جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية، التي ارتكبت ولا تزال ترتكب بحق أبناء الشعب السوري، لمحاكمة مرتكبي هذه الجرائم.

ودعا المرصد المجتمع الدولي للعمل بشكل جدِّيّ على مساعدة الشعب السوري من أجل الخلاص "من الظلم والظلام الذي يعيشه"، ونقل سوريا إلى دولة تسودها الديمقراطية والمساواة والحرية والعدالة، وتحمي مستقبل أطفاله الذين وُلد منهم الملايين في الداخل ومخيمات اللجوء، والمناطق التي هاجروا أو هُجِّروا إليه.

حول الويب

5 سنوات من الثورة السورية... روح لم تنطفئ (ملف)

المرصد السوري: مقتل أكثر من 273 ألف شخصٍ منذ انطلاق الثورة السورية

في ذكرى الثورة السورية .. ما الذي تغير في واقع طموحات السوريين؟

صور|في ذكراها الخامسة.. الثورة السورية مستمرة بأهداف متجددة