خطأ إملائي يفشل أكبر عملية سرقة في تاريخ البنوك حول العالم

تم النشر: تم التحديث:
1
rueters

تسبب خطأ إملائي في تعليمات تحويل بنكي عبر الإنترنت في منع عملية سرقة ما يقرب من مليار دولار أميركي الشهر الماضي، شملت البنك المركزي في بنجلادش ومجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) في نيويورك.

مسؤولان كبيران من بنك بنجلادش قالا إن متسللين مجهولين استطاعوا مع ذلك أن يسرقوا نحو 80 مليون دولار في واحدة من أكبر سرقات البنوك المعروفة في التاريخ.

واخترق المتسللون أنظمة بنك بنجلادش الشهر الماضي وسرقوا الاعتماد الرقمي الخاص به لعمليات التحويل.

وقال المسؤولان إن القراصنة أرسلوا بعد ذلك عشرات الطلبات لمجلس الاحتياطي الاتحادي في نيويورك بنقل أموال من حساب بنكبنجلادش هناك إلى كيانات في الفلبين وسريلانكا.

وجرت الموافقة على 4 طلبات لنقل نحو 81 مليون دولار إلى الفلبين لكن جرى تعليق طلب خامس بنقل 20 مليون دولار إلى مؤسسة سريلانكية لا تهدف للربح لأن القراصنة أخطأوا في كتابة اسم المؤسسة.

واستوقف الخطأ الطباعي دويتش بنك الذي يقوم بدور الوسيط في عملية التحويل. وأرسل دويتش بنك استفساراً عن الخطأ الطباعي لبنك بنجلادش المركزي الذي قام على الفور بوقف التحويلات.

حول الويب

واحدة من أكبر سرقات البنوك المعروفة في التاريخ: سرقة 80 مليون دولار في أمريكا وبنجلادش

البنوك تنفى وجود سرقة لبطاقات الصراف الآلي

البنوك #السعودية تخلي مسؤوليتها عن سرقة حسابات العملاء

قراصنة إلكترونيون يرتكبون جريمة سرقة من البنك المركزي في بنغلادش من الولايات المتحدة