#تاخد_كام_وتسيب_مصر؟.. ومغرّدون: تاخد هي كام وتسيبني أسافر؟

تم النشر: تم التحديث:
MSR
المشاكل الاقتصادية في مصر | social media

ألقت الأوضاع الاقتصادية والسياسية المتردية في مصر بظلالها على اهتمام رواد الشبكات الاجتماعية، الذين دشنوا هاشتاغاً ساخراً #تاخد_كام_وتسيب_مصر عبّروا من خلاله عن رغبتهم في السفر.

الهاشتاغ الذي تصدر التريند على تويتر قوبل بحالة من التهكم من قبل رواد موقع التواصل الاجتماعي، إذ قال بعضهم "تاخد هي كام وتسيبني" في إشارة إلى عدم قدرتهم على السفر للخارج، للهروب من الأزمات الاقتصادية المتصاعدة وحالة الانسداد السياسي.

وعدّد المغردون الأسباب التي تدفعهم إلى الرحيل يأتي على رأس ذلك ارتفاع الأسعار وشح الدولار وزيادة التلوث وارتفاع معدلات البطالة، ليبدأوا كعادتهم دائماً في ترجمة المشاكل إلى نكات واقتباسات ساخرة.

حول الويب

هاشتاج «تاخد كام وتسيب #مصر» يتصدر «تويتر» - مصر - العرب نيوز

بمناسبة اليوم العالمى للمرأة.. عمرك فكرت الست محتاجة إيه؟؟ الرجالة بتقول: الست محتاجة تجرب وتجازف وتعرف نفسها وتستقل.. والستات: إحنا محتاجين احترام واحتواء ...