بان كي مون يستفز الرباط ويزور قادة جبهة البوليساريو ومخيماتهم في الجزائر

تم النشر: تم التحديث:
BAN KIMOON
FAROUK BATICHE via Getty Images

زار الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، السبت 5 مارس/آذار 2016، مخيماً للاجئين الصحراويين في الجزائر؛ أملاً في "إحراز تقدم" بقضية الصحراء الغربية المتنازع عليها بين المغرب وجبهة البوليساريو.

ووصل بان كي مون الذي يقوم بجولة في غرب وشمال إفريقيا الى الجزائر من نواكشوط، حيث التقى أمس الجمعة الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز.

وقال كي مون إثر لقائه قادة البوليساريو، وبينهم أمينها العام محمد عبدالعزيز، إن "هدفي الأول هو أن أقيّم شخصياً الوضع للمساعدة في (إيجاد) حل، لن أوفر أي جهد في هذا الاتجاه"، متعجباً من أن "الأطراف لم يحرزوا تقدماً بهدف التوصل الى حل لهذا النزاع" المستمر منذ 40 عاماً.

من جهته، أَمِل المسؤول الصحراوي محمد خداد بأن ينتهي النزاع قبل انتهاء ولاية بان كي مون نهاية 2016.

وأكد أن "الشعب الصحراوي لا يمكنه أن ينتظر أكثر، ويأمل بأحياء المفاوضات مع الجانب المغربي قبل أن يغادر كي مون منصبه".

الأمين العام بدأ زيارته بالتوجه إلى مخيم اللاجئين في مدينة سمارة الصحراوية قرب تندوف (1800 كلم غرب الجزائر) والمجاورة للحدود مع المغرب، وكان في استقباله آلاف الأشخاص ما حال دون توجهه الى مدرسة كان سيلتقي فيها شباناً.

وقال إن هذه المخيمات التي أقيمت قبل 40 عاماً وتؤوي نحو 200 ألف شخص "هي من بين الأقدم في العالم"، مبدياً حزنه "لرؤية عائلات تعيش فيها منذ فترة طويلة". وتعهد بأن تبذل الأمم المتحدة "ما في وسعها لتحسين مصير اللاجئين"، معتبراً أن "لدى هؤلاء شعوراً بأنهم منسيون".

ثم توجه الأمين العام الى بئر لحلو في الصحراء الغربية، خلف الجدار الذي أقامه المغرب، للقاء أعضاء بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية "مينورسو"، التي انتشرت في 1991 للإشراف على استفتاء انتخابي يجرى إرجاؤه باستمرار منذ 1992.

ويرفض المغرب الذي ضم في 1975 هذه المستعمرة الإسبانية السابقة في جنوب المملكة، فكرة استقلالها ويؤيد منحها حكماً ذاتياً واسعاً تحت سيادته، وقال بان كي مون: "أريد أن أقدم مساهمتي في المفاوضات الجارية لتسوية هذا النزاع المستمر منذ فترة طويلة وتشجيع المحادثات حتى يتمكن اللاجئون الصحراويون من العودة بكرامة الى منازلهم في الصحراء الغربية".

وبحسب جدول أعماله، سيتوجه كي مون الأحد الى الجزائر العاصمة للقاء الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، الذي كرر الأسبوع الماضي تأكيد دعم بلاده "لحل يقوم على الحق في تقرير مصير" الشعب الصحراوي.

والجزائر هي أبرز داعمي جبهة البوليساريو التي احتفلت في 27 فبراير/شباط الماضي بالذكرى الـ40 لإعلان "الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية".

وسيتوجه الأمين العام للأمم المتحدة الى المغرب في يوليو/تموز المقبل. وتشكل مسألة الصحراء الغربية نقطة تأزم بين الجزائر والمغرب وتعوق تفعيل اتحاد المغرب العربي الذي أُعلن قيامه في 1989 مع ليبيا وموريتانيا وتونس.

حول الويب

هيومن رايتس ووتش تُطالب بان كي مون بالضغط لإطلاق سراح "محتجزات ...

بان كي مون يزور مخيمات اللاجئين سعيا لاستئناف محادثات الصحراء ...

بان كي مون يزور اللاجئين الصحراويين في الجزائر - المصريون

بان كي مون يزور مخيم للاجئين الصحراويين في الجزائر يأمل تحقيق ...

بان كي مون في الجزائر قريبا لبحث ملف الصحراء الغربية - الحرة

إحياء محادثات لإنهاء الصراع بين... - أخبار Google

بان كي-مون في الجزائر املا في تحقيق تقدم في الصحراء الغربية - SWI ...

بان كى مون يعتزم إحياء محادثات لإنهاء الصراع بين المغرب والبوليساريو

الحكم الذاتي بالصحراء: ينبغي على بان كي مون أن يدعو الجزائر ...

دعوة أممية تعيد ملف البوليساريو إلى الواجهة - RT Arabic

بان كي مون يتفقد مخيم لاجئين صحراويين في الجزائر

بان كي مون يزور اللاجئين الصحراويين في الجزائر

هيومن رايتس ووتش تُطالب بان كي مون بالضغط لإطلاق سراح "محتجزات" في تندوف

بان كي مون يزور مخيمات اللاجئين الصحراويين

بان كى مون يعتزم إحياء محادثات لإنهاء الصراع بين المغرب والبوليساريو

بان كى مون يزور مخيمات اللاجئين سعيا لاستئناف محادثات الصحراء الغربية

ديبلوماسي أمريكي :” ينبغي على بان كي مون دعوة الجزائر والبوليساريو إلى تغليب صوت العقل”

الصحراء الغربية - احتجاز نساء في مخيمات اللاجئين

استقبال حاشد لبان كي مون في السمارة (صور)

عاجل هيومن رايتس ووتش تُطالب بان كي مون بالضغط لإطلاق سراح "محتجزات" في تندوف