شيرين تتراجع عن اعتزالها: لست ملك نفسي.. ولم أعتزل من أجل خبطة إعلامية

تم النشر: تم التحديث:
SHIREEN
social Media

أعلنت المطربة المصرية شيرين عبدالوهاب تراجعها عن قرار اعتزالها الفن الذي أعلنته أواخر شهر فبراير/شباط الماضي بعد أن أقنعها بذلك المنتج الفني اللبناني علي المولى الذي سافر خصيصاً من بيروت إلى القاهرة من أجل ذلك.

وقالت عبدالوهاب في رسالة صوتية جديدة نشرها موقع مجلة "الجرس" اللبنانية على يوتيوب، إنها ستعود للفن "احتراماً لجمهوري العريض والفنانين الذين طالبوني بالعودة، ولم أعلن اعتزالي من أجل خبطة إعلامية أو إعلانية، بل بطلب من ابنتي"، حسب قولها.

وأردفت قائلة: "تعرضت لسيناريوهات ظالمة لا أساس لها من الصحة حول هذا القرار، لكني أشكر كل الصحفيين الذين وقفوا إلى جانبي من مصر ولبنان وتونس والمغرب والكويت، أنا عرفت أني لست ملك نفسي، وأتمنى أن أكون على قدر المسؤولية".




وكانت عبدالوهاب قبل إعلانها بساعات قليلة قد تحدثت للإعلامي اللبناني طوني خليفة ضمن حلقة من برنامجه "وحش الشاشة" على قناة "الجديد"، بعد إلحاح شديد من علي المولى الذي كان في زيارتها لمحاولة ثنيها عن قرارها.

وضمن كلامها مع خليفة قدمت اعتذاراً للإعلام المصري، لأنها لم تعلن خبر اعتزالها عن طريقه، معللّة ذلك بأنها لم تكن تملك رقم أحدهم.

وأضافت: "أنا حسيت أني لست ملك نفسي، ربنا يأذن لي بالرجوع، أنا أشكر كل الناس".