إصابة رجلي أمن أردنيين باشتباكاتٍ مع مسلّحين يشبته بانتمائهم لتنظيم الدولة في مدينة إربد

تم النشر: تم التحديث:
JORDANIAN SECURITY FORCES
ASSOCIATED PRESS

قالت قوات الأمن الأردنية، الثلاثاء 1 مارس/ آذار 2016، أنها اشتبكت مع متشدّدين في إطار عملية بحث كبرى في مدينة إربد بشمال البلاد قرب الحدود مع سوريا.

وشاركت شرطة مكافحة الشغب والقوات الخاصة بالعملية واسعة النطاق في إطار ما وصفه مسؤول أمني بأنها واحدة من أكبر عمليات التفتيش عن الخلايا النائمة التي تضم متعاطفين مع الجماعات الإسلامية خلال الأعوام الماضية.

مصدرٌ أمني آخر قال إن اثنين من رجال الأمن على الأقل أصيبا في العمليات التي نشرت فيها القوات عشرات من رجال الأمن وطائرات الهليكوبتر.

ولم يتضح على الفور إلى أي الجماعات ينتمي السملحون. وقال مصدر إنه يشتبه في انتمائهم لتنظيم الدولة الإسلامية ولم يحدد مصدر آخر الجماعة التي ينتمون إليها.

العاهل الأردني الملك عبد الله من بين أبرز الزعماء الإقليميين الذين أعربوا عن القلق بشأن التهديد الذي يمثله تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي يسيطر على مساحات كبيرة من الأراضي في سوريا والعراق.

ومنذ نشوب الحرب السورية في 2011 انضم مئات الأردنيين لجماعات تقاتل قوات النظام السوري.

حول الويب

اشتباكات الجيش الاردني والجيش السوري على الحدود - YouTube

اشتباك عنيف بين الجيشيْن الأردني والسوري - الجزيرة

الجيش الأردني يعلن مقتل 12 شخصا في اشتباكات قرب حدوده مع سوريا

الاردن: اشتباكات عنيفة بين قوات الامن ومسلحين في اربد

اشتباكات بين الأمن الأردني ومتشددين في إربد

الأردن.. قتلى وجرحى في اشتباكات بين الأمن وإرهابيين (فيديو)