منتمون لـ"داعش" يستدرجون جندياً سعودياً ويطلقون عليه النار.. جريمة أثارت غضب السعوديين

تم النشر: تم التحديث:
DASH
سوشال ميديا

تداول نشطاء على الشبكات الاجتماعية، وخاصة "تويتر"، في السعودية مقطع فيديو لعناصر منتمين لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وهم يمسكون بقريب لهم ويطلقون عليه النار بالقرب من أحد الطرق السريعة في منطقة القصيم. في مشهد أثار غضب السعوديين.


عبارات مبايعة للبغدادي


مقطع الفيديو الذي تم نشره السبت 27 فبراير/شباط 2016، أظهر عناصر "داعش" وهم يرددون عبارات مبايعة لزعيم الدولة الإسلامية أبوبكر البغدادي، وعندما أنهى شخصان منهما عباراتهما في بداية المقطع سحب 3 آخرون منهم شخصاً من السيارة، وهو جندي في قوات الطوارئ بمنطقة القصيم يُدعى بدر حمدي الرشيدي ليردوه قتيلاً بـ5 طلقات رصاص.

الناشط الحقوقي علي آل حطاب قال لـ"هافينغتون بوست عربي": "لم تأتِ عناصر داعش من المريخ،
هم أبناء وأخوة لنا نشأوا وسط المجتمع. حذرونا منذ عقود من التطور وتقليد الغرب ومن أنواع التقنية والتواصل حمايةً لفكرنا من الغزو، لنتفاجأ بأن الغزو منا وفينا".


وقت وقوع الحادثة


يُذكر أن الحادثة وقعت قبل أكثر من أسبوع، إلا أن مقطع الفيديولم ينشر إلا فجر السبت الماضي.

وكان الناطق الإعلامي لشرطة منطقة القصيم في السعودية قد صرّح في 17 فبراير/شباط الماضي بأنه "أثناء مباشرة إحدى الدوريات الأمنية لعملها شاهدت سيارة من نوع هايلكس متوقفة على طريق الخدمة بعد تقاطع طريق عنيزة – بريدة في وضع التشغيل وبجوارها شخص ممدد على الأرض وحوله آثار عراك وأظرف فارغة متناثرة واتضح أنه سعودي الجنسية ومتوفى بسبب 5 إصابات بطلقات نارية في ظهره وفخذه".