24 قتيلاً في هجومين استهدفا مدينة الصدر شرق بغداد

تم النشر: تم التحديث:
1
1

أفادت مصادر أمنية وطبية عراقية مقتل 24 شخصاً وإصابة أكثر من 60، الأحد 28 فبراير/ شباط 2016، في هجومين استهدفا مدينة الصدر شرق بغداد.

الهجومان استهلّا بانفجار عبوة ناسفة، أعقبه هجوم انتحاري بحزام ناسف، واستهدفا سوقاً شعبياً في منطقة الصدر الشيعية شرق بغداد.

وقال مصدران في الشرطة إن منفذي التفجيرين كانا يركبان دراجتين ناريتين يسيران بهما وسط سوق مزدحمة للهواتف المحمولة. وأضافا أن الشرطة أغلقت المنطقة لمنع وقوع مزيد من الهجمات.


ضابط برتبة عقيد في الشرطة أفاد أن "24 شخصاً قتلوا وأصيب 28 بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة أعقبها هجوم انتحاري بحزام ناسف استهدفا مدنيين قرب سوق شعبي في مدينة الصدر" في شرق بغداد، وأكدت مصادر طبية هذه الحصيلة.

ولم تعلن أيُّ جهة مسؤوليتها على الفور عن التفجيرين ولكن عناصر الدولة الإسلامية درجوا على إعلان المسؤولية عن هجمات على أهداف شيعية في العاصمة العراقية بغداد وقالوا أنهم هاجموا قوّات الأمن العراقية في الأطراف الغربية للمدينة خلال الليل.

حول الويب

الصدر (مدينة) - ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

العراق.. قتلى بهجوم انتحاري مزدوج في مدينة الصدر

انتهاء حصيلة تفجير سوق مريدي في مدينة الصدر ببغداد عند 28 قتيلاً و62 جريحاً

حمودي: مدينة الصدر تعاني واقع متردي وتقصير واضح في مجمل القطاعات