زيارة جود لو إلى مخيم للاجئين تثير ردود فعل غاضبة

تم النشر: تم التحديث:

انضمَّ الممثل البريطاني جود لو إلى الأصوات المطالبة بمساعدة الأطفال اللاجئين الذي يعيشون في مخيم “الغابة”، لكن ردود الأفعال على جهوده في مساعدة اللاجئين الصغار لم تلقَ الترحيب من الجميع.

فبحسب تقرير نشرته النسخة البريطانية من “هافينغتون بوست”، زار الممثل مخيم “كاليه” ليرى بنفسه الأوضاع المزرية التي أجبر العديدُ من اللاجئين على العيش فيها.

وقال لو عن زيارته، “أردت أن أرى الوضع بنفسي، لا يمكنك أن تكوّن رأياً عن شيء ما حتى تراه وتختبره. يبدو لي أن القضية الملحَّة هي الأطفال الذين وصلوا دون مرافقة، والذين يعيشون في ظروفٍ فظيعة. يجب تسليط الضوء على مأساتهم”.

كما قام الممثلُ البريطاني بزيارة مسرح “الفرصة الجيدة” الذي قامت مجموعة من المتطوعين البريطانيين بإنشائه في “الغابة” العام الماضي، إلى جانب جمعية “مساعدة اللاجئين”.

وقَّع لو - شأنه في ذلك شأن العديد من الشخصيات الشهيرة مثل بينيديكت كامبرباتش وفرانكي بويل وريتشارد برانسون -، على رسالةٍ مفتوحة موجهة إلى رئيس الوزراء البريطاني دايفيد كاميرون تشجعه على السماح للأطفال الموجودين في “الغابة” بالانضمام إلى عائلاتهم التي تعيش في بريطانيا.



لكن رغم نوايا لو الطيبة، كانت ردود الفعل على زيارته متضاربة على الشبكات الاجتماعية، فقد سارع الكثيرون إلى انتقاده:



الترجمة: إذا كان جود لو يريد الاعتناء باللاجئين، فبوسعه القيام بذلك. إنهم ليسوا في خطر، فهم في فرنسا. يستطيعون البقاء هناك أو العودة إلى أوطانهم.



الترجمة: شخصية شهيرة أخرى تحاول أن تظهر بمظهر فاعل الخير!! مرحباً، نستطيع أن نرى حقيقتك!!



الترجمة: المزيد من بلاهة الممثلين. هؤلاء اللاجئين “الأطفال” (وهم على الأغلب رجال بالغون) يعيشون في فرنسا. فرنسا آمنة.



الترجمة: مليونير يفكر أنه يجب أن ينضم المزيد من اللاجئين إلى الفقراء في الشوارع. لا شكراً يا صديقي، فليعيشوا معك.



الترجمة: كم عدد الأشخاص الذين عرض أن يستقبلهم في بيته؟ أوه انتظر؛ الأنا المتضخمة عنده تعني أنه لا مكان لأحدٍ في منزله- "واعظٌ" فارغٌ آخر.



الترجمة: لا شيء يثير استفزازي أكثر من شخصية شهيرة تحاول أن تقوم بعمل خيري. هل أنت جادٌ حول هذا الأمر؟ إذاً استقل من عملك لتقوم بأعمال إنسانية طوال الوقت.

بينما قامت شخصيات أخرى مثل الممثل الكوميدي اوميد جليلي بالثناء على ما قام به لو البالغ من العمر 43 عاماً:



الترجمة: أحسنتَ يا جود لو.



الترجمة: أحسنت يا جود لو. لا أكترث إن كنت ممثلاً أو غنياً، فاستخدام اسمك ومكانتك للقيام بعمل خيِّر هو أمرٌ رائع.



الترجمة: جود لو مع كتابٍ وممثلين بريطانيين آخرين يشجعون دايفيد كاميرون على إنقاذ الأطفال اللاجئين. هذا جيدٌ لهم.

وكانت السلطات الفرنسية قد منحت مهلة لحوالي 1000 شخص لمغادرة المنطقة الجنوبية من فرنسا قبل مساء الثلاثاء.

ويوجد حوالي 4 آلاف شخص يعيشون في “الغابة” حالياً، والعديدون منهم هاربون من الحرب والفقر والاضطهاد في بلدان مزقتها الحرب مثل سوريا والعراق.

وقالت جمعية “مساعدة اللاجئين” الخيرية أنه يوجد حوالي 445 طفلاً في المخيم، 315 منهم يعيشون دون والديهم، وأصغرهم صبيٌّ أفغاني لا يتجاوز عمره 10 سنوات.

- هذه الموضوع مترجم عن النسخة البريطانية لـ “هافينغتون بوست”. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.

حول الويب

"آثار جانبية: جود لو يخسر حياته بسبب زيتا جونز - أنا زهرة

دوت مصر | صور| 7 إطلالات متنوعة للنجم الوسيم جود لو

جود لو يسلط الضوء على محنة اللاجئين في "غابة" كاليه

النجم البريطاني جود لو في مخيم "كاليه" للفت انتباه الرأي العام حول اللاجئين القصّر

جود لو وآخرون يتفقدون لاجئي «غابة» كاليه

اللاجئون: سنرحل إلى أين؟.. القضاء الفرنسي يدرس شرعية المهلة المحددة لإخلاء قسم من مخيم كاليه