خوفاً من تعرّض الحكومة للسخرية .. شريف إسماعيل يطالب الوزراء بالتناول الإعلامي لوزاراتهم فقط

تم النشر: تم التحديث:
SHRYFISMAYL
شريف إسماعيل | social media

قال السفير حسام القاويش، المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء إن المهندس إسماعيل شريف رئيس مجلس الوزراء، لم يمنع الوزراء من التحدث لوسائل الإعلام كما أشيع مؤخراً، وإنما طالبهم باقتصار حديثهم للصحفيين على ما يتعلق بشؤون وخطط وزارتهم فقط دون التطرق لأمور أو خطط تخص الحكومة أو الوزارات الأخرى.

وأكد السفير القاويش، في تصريحات لـ"هافينغتون بوست عربي" أنه على العكس منذ ذلك فإن رئيس مجلس الوزراء، شدد خلال لقائه مع الإعلاميين والصحفيين خلال الأيام الماضية على ضرورة تواصل الوزراء مع الإعلام وإمدادهم بكافة المعلومات المطلوبة في شفافية ووضوح وهو ما يعد من الحقوق الأصيلة للإعلاميين.


أقاويل


وكانت أقاويل وأخبار قد ترددت حول منع المهندس شريف إسماعيل الوزراء من التصريح لوسائل الإعلام إلا بعد الحصول على موافقة من مجلس الوزراء، وهو ما نفاه تماماً السفير حسام القاويش.

وقال القاويش في تصريحه لـ "هافينغتون بوست عربي" إن الجديد في الأمر أن رئيس مجلس الوزراء طلب من السادة الوزراء عند تعاملهم مع وسائل الإعلام أن يتناولوا فقط الأمور الخاصة بوزاراتهم دون تناول الموضوعات التي تخص الوزارات الأخرى أو الحكومة بشكل عام.

وأضاف أن مجلس الوزراء أكد أنه على الوزراء التواصل مع المواطنين، وإعطاء التصريحات وإجراء الحوارات، كل في وزارته وتعريف المصريين بما يدور في وزاراتهم دون التطرق لمسائل أخرى لا تخص وزارته.

وأرجع عددٌ من المراقبين تعليمات رئيس الوزراء بشأن تنظيم التواصل مع وسائل الإعلام، بسبب تصريحات عدد من الوزراء التي أثارت العديد من الانتقادات والسخرية من قبل الناشطين من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مثل تصريحات وزير الصناعة المهندس طارق قابيل، بأن النمو الاقتصادي فى مصر أقوى من الولايات المتحدة الأمريكية، وغيرها من التصريحات التي اعتبرها المراقبون مستفزة لمشاعر الشعب المصري في ظل الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الحالية.


تصريحات مستفزة


ومن التصريحات التي أثارت سخرية ناشطي وسائل التواصل الاجتماعي تصريحات وزير التعليم العالي في حكومة محلب، الدكتور السيد عبد الخالق، بأن "مصر تمتلك مستشفيات أفضل من تلك الموجودة في بريطانيا من حيث المباني والتجهيزات"، وتصريح وزير الشباب والرياضة خالد عبد العزيز خلال لقائه طلاب جامعة القاهرة إذ قال لهم كنت بهرب من المحاضرات يعني ممكن تكون طالب فاشل وتطلع وزير عادى يعني، وتصريح وزيرة التضامن الاجتماعى غادة والي "الجنة هيكون فيها مزيكا وباليه"، وما نصح به وزير التربية والتعليم الدكتور الهلالى الشربينى المدرسين بإعطاء الدروس الخصوصية بعد انتهاء اليوم الدراسى، ناهيك عن تصريحات وزير التموين خالد حنفي الملقب بأبو الفرخة بـ 25 قرشاً.

وكانت مصادر إعلامية قد ذكرت أن قرار مجلس الوزراء المصري ربما يأتي على خلفية صدور تصريحات أثارت استياء المواطنين مثل توجه الحكومة لإصدار قرارات وصفتها بالمؤلمة تشمل خفض الدعم وتحرير أسعار الطاقة والكهرباء وتخفيض الأجور وزيادة أسعار الخدمات ورفع أسعار تذاكر النقل، وتطبيق ضريبة القيمة المضافة، فضلاً عن التصريحات الملتبسة حول قانون الخدمة المدنية.


اعتذار مفاجىء


وكانت بعض وسائل الإعلام قد فوجئت باعتذار عدد من الوزراء عن الحديث معهم في برامجهم، التي كانت مقررة سلفاً إلا بعد موافقة مجلس الوزراء، وهو ما أثار ارتباكاً لدى هذه الوسائل، التي قالت إن الوزراء أبلغوهم أنهم لن يتحدثوا للفضائيات أو وسائل الإعلام إلا بعد التنسيق مع رئاسة الوزراء، منعاً لتضارب التصريحات وحرصاً على توحيد البيانات والمعلومات التي تصدرها الحكومة.

وتأتي تصريحات القاويش لتزيل الالتباس واللغط عن هذه المسألة وتؤكد أحقية الوزراء في التعامل مع وسائل الإعلام في إطار أعمال ومهام وزارتهم فقط.

حول الويب

الوزراء: شريف إسماعيل انتهى من بيان الحكومة لإلقائه أمام مجلس النواب ...

تصريحات وزراء السيسي تمنعهم من الظهور في الإعلام | وطن

منع وزراء مصر من الظهور الإعلامي:قمع للحريات أم للأزمات؟