مصر ترفض تعويم الجنيه قبل أن يصل الاحتياط النقدي إلى 30 مليار دولار

تم النشر: تم التحديث:
EGYPT EXCHANGE
MCT via Getty Images

قال محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر الأحد 21 فبراير/ شباط 2016 إنه لن يعوم الجنيه المصري قبل أن يزيد احتياطي النقد الأجنبي إلى مستوى يتراوح بين 25 و30 مليار دولار.

وقال عامر رداً على سؤال في برنامج حواري عما إذا كان سيعوم العملة المصرية "لا على الإطلاق.. حينما يصل الاحتياطي إلى 25 أو 30 مليار دولار نبقى نفكر.. إحنا بنراعي المجتمع."

وتواجه مصر التي تعتمد على الواردات نقصا في العملات الأجنبية منذ ثورة 25 يناير 2011 وأدت إلى إبعاد السياح والمستثمرين. وهذان قطاعان رئيسيان للعملة الصعبة.

وتتعرض مصر لضغوط متزايدة كي تخفض قيمة الجنيه. ولكنها فاجأت الأسواق بزيادة قدرها 20 قرشا في نوفمبر/ تشرين الثاني وأبقت عليه مستقرا منذ ذلك الحين.

وما زال سعر الصرف الرسمي للجنيه أقوى بكثير من سعره في السوق السوداء إذ بلغ 9.10 جنيه مقابل الدولار اليوم الأحد دون تغيير عن يوم الخميس.

وتراجعت احتياطيات النقد الأجنبي من 36 مليار دولار عام 2011 إلى 16.48 مليار دولار بنهاية يناير/ كانون الثاني.