معركة قضائية قد تصل للمحكمة العليا.. واشنطن تزيد الضغوط على "آبل" لفك شيفرة "آيفون"

تم النشر: تم التحديث:
APPLE
ChinaFotoPress via Getty Images

تقدمت وزارة العدل الأميركية باستئناف جديد أمام القضاء في مسعى لحمل مجموعة "آبل" على فك شيفرة هاتف "آيفون" كان يملكه أحد منفذي اعتداء سان برناردينو الذي أوقع 14 قتيلاً قبل شهرين في كاليفورنيا.

وتريد السلطات الحصول على أمر قضائي يرغم "آبل" على مساعدة مكتب التحقيقات الفدرالي "إف بي آي" الذي لا يزال عاجزاً عن الوصول إلى البيانات المخزنة في هاتف سيد فاروق، رغم معارضة العملاق المعلوماتي الذي يبرر رفضه بمحاذير تتعلق بأمن معلومات المستخدم.

وجاء في طلب الاستئناف لدى محكمة فدرالية في كاليفورنيا أن "القرار لا يطلب خلافاً لما ورد في تصريحات صدرت عن "آبل" أن تؤمن مدخلاً سرياً لكل هواتف "آيفون".

وتابع الطلب أن "ذلك لن يفسح مدخلاً أمام القراصنة والمجرمين إلى هواتف آيفون، كما أنه لا يطلب من "آبل" أن تقوم بقرصنة مستخدميها أو أن تفك شيفرة هواتفها".

ويهدف الإجراء القضائي الجديد إلى تسريع الجهود لحمل "آبل على التعاون"، وكانت القاضية في كاليفورنيا شيري بيم، أعلنت في وقت سابق من هذا الأسبوع أن المجموعة يجب أن "تقدم مساعدة تقنية معقولة".

وأمام "آبل" مهلة بضعة أيام فقط لتقدم مبرراتها رسمياً أمام القضاء، إلا أنها نددت بالطلب "غير المسبوق" والذي تتجاوز تبعاته القضية المعنية"، وشكت من أن ذلك سيخلق مدخلاً سرياً يمكن أن يخل بأمن أجهزة المجموعة وزبائنها.


مخاوف تسويقية


وجاء في الاستئناف أن "آبل" تبرر رفضها على ما يبدو بـ"مخاوف تسويقية" لأن أحداً لم يطلب من الشركة برنامجاً يمكن أن يستخدمه قراصنة معلوماتيون.

ومن المقرر أن تعقد الجلسة أمام القضاء في 22 مارس/آذار، بحسب الاستئناف.

وتابعت الوزارة أن "الطلب ملحٌّ بما أن "آبل" أبدت نية واضحة بأنها لن تلتزم" بالقرار الأول الصادر عن القضاء، مضيفة أن الهاتف يمكن أن "يتضمن اتصالات وبيانات أساسية.. لم نتمكن من الوصول إليها حتى الآن".

ويؤكد طلب الاستئناف الذي تم التقدم به الجمعة أن "آبل" لديها القدرات التقنية على مساعدة "إف بي آي" الذي يطالب بتعطيل نظام يقوم بمحو كل البيانات على "آيفون" بعد عدة محاولات فاشلة لاختراق كلمة السر.

ولم تعلق "آبل" على الفور الجمعة، إلا أن المدير العام للمجموعة تيم كوك كان صرح في وقت سابق من الأسبوع الحالي، أن إعطاء برنامج كفيل بالقيام بذلك ينطوي على مخاطر كبيرة، لأن ذلك من شأنه أن يسمح لأشخاص لديهم نوايا سيئة بفك شيفرة أي هاتف "آيفون" مما يثير قلقاً كبيراً حول حماية الحياة الشخصية.

وكتب كوك في رسالة مفتوحة إلى زبائن "آبل" أن "الحكومة تطالبنا بشيء لا نملكه ببساطة، وأمر نرى أنه خطير جداً لنستحدثه. إنهم يطلبون منا إيجاد مدخل سري إلى آيفون".

وتابع كوك "مثل هذا البرنامج غير الموجود حالياً سيتيح إذا وقع بين أيدي شريرة فك شيفرة أي هاتف آيفون".

وتثير القضية غضب المدافعين عن الحريات المدنية الذين يخشون أن تؤدي إلى رقابة مبالغ بها في الولايات المتحدة خصوصاً بعد فضائح تجسس وكالة الأمن القومي في السنوات الأخيرة. في المقابل يتهم آخرون "آبل" بعرقلة تحقيق أساسي في مسألة أمنية.

ودعا رجل الأعمال المرشح للانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري دونالد ترامب الجمعة إلى مقاطعة "آبل".

ورفض مسؤولون أميركيون كبار التكهن حول طريقة تطبيق القرار الذي ستصدره القاضية بيم هذا الأسبوع، ويمكن من حيث المبدأ أن تتهم "آبل" بالإساءة إلى القضاء إذا رفضت تطبيق الحكم.

وهناك فرص كبيرة بأن يطول الإجراء القضائي للنظر في سلسلة من المسائل التقنية والقضائية على حد سواء، كما أن الجانبين يمكن أن يتقدما بطلبات استئناف وحتى إن تصل القضية أمام المحكمة العليا.

حول الويب

شرح فك تشفير الايفون - YouTube

الان فك شفره الايفون 5 و 6 بدون اي تعب - نقطة التطوير

فك شفرة الايفون لجميع الشبكات‎ - Facebook

آيفون تتحدى CIA في فك شيفرة هاتف منفذ هجوم سان برناردينو

آبل ترفض طلبا حكوميا لفك تشفير آيفون

واشنطن تزيد الضغوط على "آبل" لفك شيفرة هاتف منفذ هجوم سان برناردينو