الفرنسي ديباردو يتهكم على جورج كلوني بعد لقائه ميركل ودعم اللاجئين

تم النشر: تم التحديث:
MERKEL AND GEORGE CLOONEY
لقاء كلوني وزوجته لميركل | Handout via Getty Images

هاجم الممثل الفرنسي المخضرم جيرارد ديباردو صناعة السينما في هوليوود لأنها تلعب دوماً في مساحة الأمان، وانتقد الممثل جورج كلوني لانخراطه في شؤون السياسة ولقائه المستشارة الألمانية حول أزمة اللاجئين، فيما ظهر ديباردو في مهرجان برلين السينمائي للترويج لفيلمه الجديد.

ديباردو الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي أعقب عرض فيلمه (سينت أمور) الذي يلعب فيه دور مزارع، أشار إلى أن كلوني التقى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في برلين الأسبوع الماضي لمناقشة أزمة اللاجئين.

وقال "رأيت أن كلوني أراد أن يقابل ميركل. أشعر بالقلق من أن يكون اللقاء مضى بشكل سيئ. إنه لأمر جيد الآن أن تكون ممثلاً وعالماً بيئيًّا وسياسيًّا. يمكنك القيام بكل شيء".

french actor gerard depardieu

وانتقد ديباردو أيضا فيلم (ذا ريفينانت) الذي يقوم ببطولته الممثل الأميركي ليوناردو دي كابريو ويلعب فيه دور صياد ينجو من هجوم دب عليه ويقوم برحلة مذهلة وسط الغابات والثلوج لينتقم لمقتل ابنه. والفيلم من أهم المنافسين في ترشيحات جوائز الأوسكار وقد يحمل لبطله أول جائزة أوسكار أفضل ممثل.

وقال ديباردو في إشارة إلى المشاهد العنيفة في الفيلم والتقارير عن أن الممثلين اضطروا للعمل في ظروف شاقة "الأمر مختلف بعض الشيء عما هو عليه في السينما بوجه عام في الوقت الراهن".

وتابع قوله "بالنظر إلى الأوسكار فإن فيلم (ذا ريفينانت) وطاقم الإنتاج المسؤول عنه والتدفئة في مواقع التصوير وكل هذه الضجة بشأن (تغطية أنفسهم بالقاذورات)، أنا واثق أن القاذورات كانت معطرة وأنت مغطى بوحل معطر وتمت تدفئته".